المدرب يعترف واللاعبون في أزمة... ماذا يحدث في مرسيليا؟

22 يناير 2021
الصورة
بواش كشف جانباً مما يحدث في فريق مرسيليا (Getty)
+ الخط -

كشف البرتغالي أندريه فيلاش بواش، مدرب فريق أولمبيك مرسيليا، عن جانب مما يحدث داخل حجرات ملابس فريقه من مشاكل، قد تكون سببا لتراجع نتائج نادي الجنوب الفرنسي خلال الجولات الأخيرة.

وقال فيلاش بواش، خلال المؤتمر الصحافي، إن العلاقة بين نجمي الفريق ديميتري بايات وفلوريان توفان، ليست مثالية. وأشار بهذا الشأن: "لا أعتقد أنهما قد يقضيان العطلة معا، ولكن مرسيليا لا يعتبر استثناء فمثل هذه المشاكل تحدث في كل الفرق رغم أن الأمور لم تتطور كثيرا بينهما والخلاف لم يتجاوز الحدود".

وأضاف المدرب البرتغالي الذي بات مهددا بفقدان منصبه بعد تتالي النتائج السلبية: "لا يمكنني القول إن هذا الإشكال هو سبب تراجع النتائج خلال المباريات الأخيرة، ولكن تتالي الهزائم لا يساعد على احتواء المشكل أو تهدئة الأجواء، والأهم هو أن يقوم كل واحد منهما بدوره من أجل مساعدة الفريق على تحسين النتائج، وأعتقد أن كل واحد منهما يجتهد من أجل القيام بهذا الدور".

وحصل خلاف سابق بين اللاعبين منذ أربع سنوات، انتهى بعد رحيل بايات إلى الدوري الإنكليزي، ولكن منذ عودته سارت الأمور في البداية بشكل طبيعي، غير أن بعض المناوشات بينهما حصلت في بعض المباريات آخرها ضد "مونبلييه" في الدوري، إذ عبّر بايات عن غضبه من تجاهله من قبل توفان الذي لم يمرر له الكرة رغم موقعه المناسب.

المساهمون