الجزائري فيغولي يخطف الأنظار بلفتة إنسانية تجاه ضحايا زلزال تركيا

الجزائري فيغولي يخطف الأنظار بلفتة إنسانية تجاه ضحايا زلزال تركيا

02 نوفمبر 2020
الصورة
فيغولي أحد نجوم الكرة الجزائرية (زكي فازليولو/الأناضول)
+ الخط -

عبّر النجم الجزائري سفيان فيغولي، عن حزنه الشديد لما تعرض له المواطنون غرب تركيا، بعد الزلزال العنيف الذي خلّف عدة قتلى، حيث أقدم على خطوة إنسانية تضامن فيها مع الضحايا الذين فقدوا بيوتهم، واضطروا للمبيت في العراء.

وكشفت شبكة "بي إن سبورتس" في نسختها التركية، أن سفيان فيغولي قد استأجر 18 شقة لإيواء عائلات بقيت من دون ملجأ، في خطوة نبيلة نالت إشادة مشجعي ناديه غلطة سراي خاصة، وجماهير الفرق الأخرى عموماً، وعبّروا عن سعادتهم بما قدّمه النجم الجزائري.

وستتوجّه العائلات الأكثر ضرراً نحو ملاجئها في أحد الفنادق الذي يقع بمدينة إزمير المتضرّرة من الزلزال العنيف، وذلك لفترة تمتد لشهر كامل، حيث سيسمح الوقت في إيجاد حلول لها من السلطات المحلية في تركيا، في ظل العدد الهائل من البيوت المدمّرة بالمدينة.

ولم تنسِ المشاكل التي يعيشها بطل كأس أمم أفريقيا 2019 مع ناديه الحالي الذي يطالبه بتخفيض أجره السنوي، استغلال الفرصة لتأكيد سعيه الكبير لتجسيد مساهمات خيرية، في الوقت الذي اشتهر فيه هذا اللاعب باهتمامه الشديد بالقضايا الإسلامية والعربية خلال السنوات الماضية.

ويكون فيغولي سبّاقاً وسط اللاعبين العرب للتضامن مع القضية الفلسطينية في كل فرصة، كما حمل علمها في مختلف الاحتفالات خلال نجاحاته مع المنتخب، وطالب هيئات حقوق الإنسان بالنظر في قضية الإيغور المسلمين بالصين، فضلاً عن قضايا أخرى قلما يطرحها لاعبو كرة القدم خوفاً على مستقبلهم الكروي.

المساهمون