احتفال ميسي يشعل الحرب بين نايكي وأديداس

01 ديسمبر 2020
الصورة
ميسي احتفل بمارادونا بأفضل طريقة (Getty)
+ الخط -

امتد التنافس الشرس بين شركتي "نايكي" و"أديداس" على عرش الملابس الرياضية خلال عقود طويلة، واشتعلت حرب جديدة بينهما بسبب احتفال النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، مهاجم فريق برشلونة، خلال تكريم الأسطورة الراحل دييغو مارادونا.

وسجل ميسي هدفاً في شباك منافسه أوساسونا في منافسات الجولة الـ11 من بطولة الدوري الإسباني، حين احتفل بخلع قميصه ليكشف عن قميص آخر يخص مارادونا عندما كان لاعباً في صفوف فريق نيولز أولد بويز الأرجنتيني.

ورغم اللفتة الإنسانية من ليونيل ميسي تجاه مدربه السابق في منتخب الأرجنتين، الذي فارق الحياة يوم الأربعاء الماضي عن 60 عاماً، إلا أنها أثارت الكثير من المشاكل.

ويضع برشلونة علامة "نايكي" على قميصه، لكن القميص الذي كرم به ميسي ذكرى مارادونا يحمل علامة "أديداس"، وهو ما أثار نزاعاً تجارياً.

وقال غييرمو ريكالدوني، خبير التسويق الرياضي، لصحيفة "لاناثيون" الأرجنتينية: "ما كان على ميسي أن يفعل هذا، على الأقل كان يجب أن يغطي العلامة التجارية"، مؤكداً استحقاق ميسي عقوبة الغرامة.

وأضاف ريكالدوني "يجب التحلي بالاحترافية. لم يكن ليتأثر التكريم لو أنه حجب العلامة التجارية، كان يجب أن يظهر ميسي الاحترام للعلامة التي يمثلها".

 وسيضطر فريق برشلونة لدفع غرامة قيمتها 3 آلاف يورو بسبب احتفال ميسي، إذ تُحظر قواعد "فيفا" كشف اللاعبين عن أي شعار أو علامة أو رسوم بعيدة عن الهدف الإنساني خلال المباريات.

المساهمون