إصابة نجم تونسي تثير الهلع في كأس الكونفدرالية الأفريقية

إصابة نجم تونسي تثير الهلع في كأس الكونفدرالية الأفريقية

06 ديسمبر 2020
الصورة
توقفت المباراة بسبب الإصابة القوية (تويتر)
+ الخط -

حبس لاعب الاتحاد المنستيري التونسي فهمي بن رمضان الأنفاس، بعد تعرضه لإصابة خطيرة في رأسه خلال مباراة فريقه ضد مضيفه نادي أصيل كينياما الإثيوبي، التي تأهل على أثرها الفريق إلى الدور الثاني من كأس الكونفدرالية الأفريقية لكرة القدم.

وسادت حالة من الهلع والخوف صفوف الفريقين على حد سواء، إثر التحام قوي بين الحارس الإثيوبي مايكل سماكي والظهير الأيسر التونسي فهمي بن رمضان، ليتم نقلهما إلى المستشفى سريعا وسط انهيار زملائهم نظرا لقوة الإصابة.

وتسببت الحادثة في إيقاف المواجهة أكثر من 10 دقائق، وذلك عند الدقيقة الـ(75) من المباراة عندما كان الفريق الإثيوبي يتقدم في النتيجة بهدفين نظيفين، لكنها لم تؤثر على الاتحاد المنستيري الذين قلب المعطيات ونجح في تذليل الفارق في الوقت القاتل من المباراة التي انتهت بفوز نادي أصيل كينياما بهدفين لواحد.

ومكنت هذه النتيجة فريق الاتحاد المنستيري التونسي من التأهل إلى الدور الثاني، للمرة الأولى في تاريخه، مستغلا فوزه في الذهاب على استاد مصطفى بن جنات في المنستير، بهدفين لصفر، ليواجه في المباراة القادمة نادي أهلي طرابلس الليبي.

ويشارك الاتحاد الرياضي المنستيري، للمرة الأولى في تاريخه، بمسابقة أفريقية بعد تتويجه بلقب كأس تونس لكرة القدم الموسم الماضي، إثر فوزه في الدور النهائي على نادي الترجي، كما احتل الفريق المركز الثالث في الترتيب النهائي للدوري.

 

المساهمون