أول ضحايا السوبر ليغ.. إد وودورد الرئيس التنفيذي ليونايتد يستقيل

20 ابريل 2021
الصورة
قدّم إد وودورد الرئيس التنفيذي لنادي مانشستر يونايتد استقالته (Getty)
+ الخط -

قرر إد وودورد، الرئيس التنفيذي لنادي مانشستر يونايتد الإنكليزي، تقديم استقالته من منصبه الثلاثاء، بعد الضغوط الجماهيرية الكبيرة التي شهدتها الساعات الأخيرة، عقب الإعلان عن بطولة "السوبر ليغ" التي أطلقها 12 فريقاً أوروبياً.

وأتى قرار استقالة إد وودورد، الرئيس التنفيذي لنادي مانشستر يونايتد الإنكليزي، من منصبه، بعدما شهد محيط ملعب "أولد ترافورد" في المدينة احتجاجات كبيرة من قبل جماهير "الشياطين الحُمر"، التي عبّرت عن رفضها المطلق مشاركة الفريق في بطولة "السوبر ليغ"، بحسب موقع "تولك سبورت" البريطاني.

وتعرضت الأندية الإنكليزية، التي قامت بتأسيس بطولة "السوبر ليغ"، إلى هجمة عنيفة من قبل وسائل الإعلام البريطانية وأساطير الفرق ومنتخب "الأسود الثلاثة"، بالإضافة إلى الاحتجاجات الكبيرة من قبل الجماهير الغاضبة.

يذكر أن 12 نادياً أوروبياً قد أعلنت، مساء الأحد الماضي، انطلاق منافسات "السوبر ليغ"، التي تهدف إلى إنقاذ الفرق الكبرى من الأزمة المالية التي تعيشها رياضة كرة القدم بسبب فيروس كورونا، وتراجع العوائد المالية والأرباح.

 

المساهمون