أشقاء وأزواج وأقارب.. عائلات في الألعاب الأولمبية طوكيو 2020

أشقاء وأزواج وأقارب.. عائلات في الألعاب الأولمبية طوكيو 2020

طوكيو
العربي الجديد
23 يوليو 2021
+ الخط -

يشهد تاريخ دورة الألعاب الأولمبية على خوض العديد من الأفراد من نفس الأسرة بعضا من النسخ الـ31 التي أقيمت حتى الآن، ولن تعد بطولة طوكيو 2020 استثناء، حيث يجتمع أشقاء وأبناء عم وحتى أزواج.

وتفتخر البطولة الأولمبية بالعلاقة الودية الموجودة بين الرياضيين في كل نسخة من دورة الألعاب الأولمبية، في وضع سيعد أكثر وضوحا في طوكيو 2020، بسبب الأسر العديدة التي يشارك بها أكثر من واحد من أفرادها، مثل الأخوان جيسول وكاراباتيتش وسيمونيت ولافيينيه وكوردا.

باو ومارك غاسول

سيلتقي باو ومارك غاسول مجددا في المنتخب الإسباني لكرة السلة. وستعد هذه الدورة الخامسة للاعب الأكبر باو (41 عاما)، بينما ستعد الثالثة للأصغر مارك (36 عاما) عقب خسارة دورتي ريو دي جانيرو في عام 2016 للإصابة. وسيعود اللاعبان مجددا إلى الدورة الأولمبية في طوكيو 2020، وهي المرة الثالثة التي يخوضانها معا بعد حصد الميداليات الفضية في بكين 2008 ولندن 2012.

وحصد باو أيضا الميدالية البرونزية في ريو دي جانيرو، والتقى في المنتخب مع ويلي، الأكبر من الأخوين هرنانجوميز، الذي سيخوض أيضا دورة الألعاب الأولمبية  في طوكيو، والذي لن يمكنه خوض الدورة مع شقيقه خوانتشو لإصابة الأخير قبل 15 يوما من انطلاق الدورة.

نيكولا ولوكا كاراباتيتش

يحظى نيكولا ولوكا كاراباتيتش بخبرة أولمبية كبيرة، حيث يعتبران أفضل ثنائي في كرة اليد.  وكان نيكولا (37 عاما) بطلا أولمبيا مع المنتخب الفرنسي في بكين 2008 ولندن 2016، بينما شارك لوكا (33 عاما) في دورة ريو دي جانيرو في عام 2016 بجانب شقيقه وحصد الميدالية الفضية. ويخوض الشقيقان دورة طوكيو 2020 بغرض التتويج معا بالذهبية الأولمبية .

وأقر نيكولا في تصريحات لصحيفة "لو باريزيان": "إنني شقيقه الأكبر وأتعامل معه كما كان يتعامل والدي معي"، بينما قال لوكا في مقابلة مع صحيفة "لو جورنال دو ديمانش": "لدينا علاقة قوية للغاية، لكننا في المباريات زملاء أكثر من أشقاء".

الأخوان كاراباتيتش

وفي طريقهما لحصد الميدالية الذهبية، يواجه الأخوان كاراباتيتش والمنتخب الفرنسي الأرجنتين، وهو نفس الأمر بالنسبة للأشقاء سيمونيت سباستيان (1986) ودييغو (1989) وبابلو (1992) الذين يمكن للمرة الأولى مشاركتهم معا في البطولة الأولمبية .وشارك سباستيان ودييغو في دورة لندن 2012، بينما شارك بابلو وسباستيان في دورة ريو دي جانيرو في عام 2016 في دورة خسرها دييغو للإصابة.

الأشقاء الثلاثة سيمونيت وآخرون

ويقود الأشقاء الثلاثة سيمونيت منتخب الأرجنتين الذي يشارك في دورة طوكيو 2020. وبجانب الأشقاء سيمونيت، يحظى الوفد الأرجنتيني بصلات عائلية أخرى مثل ماريا خوسيه وفيكتوريا جراناتو في منتخب الأرجنتين للهوكي، بينما ستخوض الشقيقتان بياجيولي دورة طوكيو، لكن في رياضيات مختلفة، سيسيليا في المياه المفتوحة ورومينا في الترايثلون.

الأشقاء لافيلينيه ورونو وفالنتين

 وفي ألعاب القوى، يعد الأشقاء لافيلينيه ورونو وفالنتين ممثلي فرنسا في القفز بالزانة.  كان رونو (34 عاما) بطلا أولمبيا في دورة لندن 2012 والميدالية الفضية في ريو، بينما حصد فالنيتن (29 عاما) الميدالية الفضية في بطولة أوروبا الأخيرة لألعاب القوى داخل الصالات في عام 2021.

الشقيقان البلجيكيان بورلي

كما سيمكن مشاهدة الشقيقين البلجيكيين بورلي في الملعب الأولمبي بطوكيو، والتوأم كيفن وجوناثان (33 عاما) وديلان (28 عاما) اللذين سيشاركان في سباق 400 متر و4%400 تتابع.

ويواصل الشقيقان بورلي، اللذان شاركا في دورة ريو دي جانيرو 2016 في 4%400 تتابع، التقليد الأسري في ألعاب القوى، حيث نافس والدهما في دورة موسكو 1980، وحصدت أوليفيا، الشقيقة الكبرى، الذهبية الأولمبية في بكين 2008 في 4%100 تتابع ولعبت تحت علم بلجيكا في ريو 2016.

زوجي الألعاب

ويخوض دورة طوكيو أشقاء آخرون، مثل التوأم الروسي دينا وأرينا أفيرينا، الأوفر حظا لحصد الميدالية الذهبية في الجمباز الإيقاعي، ولاعبتا الغولف الأميركيتان كوردا ونيلي المصنفة الأولى عالميا، وجيسيكا في المركز الـ13، والفرنسيون ماوين وباسا وميكايل الذين سيشاركون في رياضة التسلق التي تقام للمرة الأولى في العاصمة اليابانية.

أقارب في العرس الأولمبي

وبجانب هؤلاء الأشقاء، تحظى دورة الألعاب الأولمبية في طوكيو بصلات قرابة أخرى. يشارك التشيليون جريمالت وماركو وإستيبان في الكرة الطائرة الشاطئية. ويعد أفراد أسرة جريمالت، الذين حصدوا الميدالية الذهبية في دورة الألعاب الأميركية عام 2019 ، أبناء عم، على غرار أدريانا دياز وبريان أفانادور العضوين في فريق تنس الطاولة في بورتوريكو ويخوضان دورة طوكيو تحت علمها. كما يشارك في دورة طوكيو الزوجان جيسون ولاورا كيني، العضوان في فريق الدراجات على المضمار البريطاني.

 وحصدا معا عشر ميداليات أولمبية، حيث حصد جيسون ستة عقب المشاركة في دورات بكين 2008 ولندن 2012 وريو 2016 ، وحصدت لاورا أربعة في النسختين الأخيرتين من الدورات. وعقب مشاركتهما في دورة الألعاب الأولمبية  في البرازيل تزوجا، وتعد دورة طوكيو أول دورة يخوضانها معا بعد الزواج.

 

ذات صلة

الصورة
الألعاب "البارالمبية": فرصة لتحسين وضع المعوقين

رياضة

مع بدء الألعاب البارالمبية بعد تأخير لعام بأكمله، بسبب تداعيات فيروس كورونا، يُسلط الضوء على جهود اليابان لتحسين ظروف ذوي الاحتياجات الخاصة واندماجهم في المجتمع، إذ يرى كثيرون أنه لا يزال هناك عمل كبير يجب القيام به.

الصورة
Olympic Games Tokyo

رياضة

تمكن النجوم العرب الذين شاركوا في دورة الألعاب الأولمبية، التي أقيمت في العاصمة اليابانية طوكيو، من تحطيم الإنجاز المُحقق في أثينا عام 2004 (الذهبيات)، وريو 2016 (16 ميدالية)، بعدما حصدوا 18 ميدالية ملونة (5 ذهبيات، و5 فضيات، و8 برونزيات).

الصورة
عبد الرحمن المصاطفة

رياضة

يعشق لاعب الكاراتيه الأردني عبد الرحمن المصاطفة التحديات، وهو الذي سيكون أول لاعب كاراتيه أردني في التاريخ يخوض منافسات الألعاب الأولمبية في دورة طوكيو 2020.

الصورة
حصاد العرب

رياضة

لم يكن حصاد الرياضيين العرب في دورات الألعاب الأولمبية على مرّ التاريخ مميزاً، بما أن عدداً قليلاً من البلدان نجح إلى حدّ الآن في الحصول على ميدالية ذهبية، والحصيلة الإجمالية لا ترتقي إلى مستوى الطموحات أو ما يتمتع به الرياضيون من دعم ومساندة.

المساهمون