أتلانتا ونيويورك إلى الأدوار الإقصائية وبوسطن يخوض الملحق

أتلانتا ونيويورك إلى الأدوار الإقصائية وبوسطن يخوض الملحق

13 مايو 2021
الصورة
هاوكس فاز على واشنطن ويزاردز 120-116 (Getty)
+ الخط -

ضمن كلّ من أتلانتا هوكس ونيويورك نيكس تأهله إلى الأدوار الإقصائية (بلاي أوف) في دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين، بعد فوز الأول على واشنطن ويزاردز 120-116 واستفادة الثاني من خسارة مطارده بوسطن سلتيكس الذي سيخوض الملحق في المنطقة الشرقية.

ويتأهل إلى الأدوار الإقصائية مباشرة بحسب النظام الجديد أصحاب المراكز من 1 الى 6 في كلّ من المنطقتين الشرقية والغربية، فيما يتواجه صاحبا المركزين السابع والثامن في مباراة واحدة على أن يتأهل الفائز بها مباشرة إلى البلاي أوف. ويخوض الخاسر مواجهة أخرى ضد الفائز من مباراة صاحبي المركزين التاسع والعاشر، والفائز من هذه المواجهة يكمل عقد البلاي أوف.

وبعد يومين من فوز أول على واشنطن 125-124، في مباراة حطّم فيها الموزّع النجم راسل وستبروك رقماً تاريخياً لأوسكار روبرتسون بعدد التريبل دابل (عشرة أو أكثر في ثلاث فئات إحصائية) للمرة الـ182، حقق أتلانتا فوزاً ثانياً 120-116 حاجزاً بطاقة البلاي أوف للمرة الأولى منذ 2017.

وكان تراي يونغ (33 نقطة، 9 تمريرات حاسمة و8 متابعات) حاسماً لأتلانتا، رابع المنطقة الشرقية (39 فوزا و31 خسارة)، ليعوّض تأخر فريقه بفارق 13 نقطة في الربع الأخير.

وعوّل الفائز أيضاً على جايسون كولينز (18 نقطة) صاحب الثلاثية الحاسمة قبل 24 ثانية على نهاية الوقت، فيما أضاف لاعب الارتكاز السويسري كلينت كابيلا 17 نقطة و11 متابعة والصربي بوغدان بوغدانوفيتش 20 نقطة.

ولدى الخاسر، اكتفى وستبروك هذه المرة بدابل دابل مسجلاً 34 نقطة و15 تمريرة حاسمة. ويمكن لويزاردز الذي يطمح إلى عودة برادلي بيل من الإصابة، ضمان المركز العاشر بحال خسارة شيكاغو بولز الحادي عشر أمام تورونتو رابتورز.

وكان بوسطن سلتيكس الذي بلغ نهائي المنطقة الشرقية ثلاث مرات في آخر أربع سنوات، قادراً في الإبقاء على آماله لتفادي الملحق، لكنه تعرّض لخسارة على أرض كليفلاند كافالييرز 102-94.

وفي غياب المصاب لفترة طويلة جايلن براون (معصم)، لم تكن 29 نقطة لجايسون تايتوم و15 للفرنسي إيفان فورنييه كافية لتجنيب الفريق الأخضر الخسارة.

واستفاد نيويورك نيكس (38-31) من خسارة بوسطن (35-35) ليضمن على الأقل المركز السادس المؤهل مباشرة إلى البلاي أوف، وذلك للمرة الأولى منذ 2013.

وبعد سبعة أشهر من تتويجه في فقاعة أورلاندو الصحية، رفع لوس أنجليس ليكرز لافتة اللقب السابع عشر في قاعته ستيبلز سنتر، قبل أن يفوز بصعوبة للمرة الثالثة توالياً على هيوستن روكتس 124-122، بفضل سلة حاسمة من كايل كوزما (19 نقطة) قبل ست ثوان على انتهاء الوقت، رغم غياب نجميه ليبرون جيمس وأنتوني ديفيس بسبب الإصابة.

(فرانس برس)

المساهمون