حبس مع إيقاف التنفيذ لنجل رجل أعمال مصري متهم بقتل مهندسة

حبس مع إيقاف التنفيذ لنجل رجل أعمال مصري متهم بقتل مهندسة

10 مايو 2021
الصورة
وقع حادث دهس المهندسة المصرية مي إسحق أثناء عودتها من عملها (فيسبوك)
+ الخط -

قضت محكمة جنايات البحر الأحمر المصرية، الاثنين، بالسجن لمدة عام مع إيقاف التنفيذ وغرامة مالية مقدارها مليون جنيه على نجل رجل الأعمال والمنتج السينمائي النافذ كامل أبو علي، هيثم أبو علي، في القضية المتهم فيها بإحراز الحشيش المخدر بقصد التعاطي، ودهس وقتل المهندسة مي إسكندر إسحاق، نتيجة قيادته سيارة تحت تأثير المخدر، وتعمده السير عكس الاتجاه في مدينة الغردقة.

واعتبرت المحكمة أن المتهم تسبب بالخطأ في دهس وقتل المهندسة بإهماله ورعونته، وعدم احترازه أو مراعاته للقوانين واللوائح؛ علماً أن النيابة العامة أقامت عليه الدليل من شهادة خمسة شهود، وما أسفرت عنه معاينتها لموقع الحادث، وما ورد في تقرير قسم تحليل المواد المخدرة بمعمل مديرية الشؤون الصحية بالغردقة، وإقرار المتهم في التحقيقات بتعاطيه مواد مخدرة وكحولية قبل الحادث.

ووقع الحادث مطلع العام الجاري على طريق "سهل حشيش" في اتجاه منتجع الجونة، خلال عودة المهندسة الراحلة من عملها إلى مقر إقامتها في القاهرة، وهو الحادث الذي تجاهلته كثير من وسائل الإعلام المصرية محاباة لرجل الأعمال المعروف؛ في وقت حاول فيه أصدقاء الضحية تحويل الجريمة إلى قضية رأي عام.

وتنازل سائق سيارة تتبع شركة "أوبر"، كانت تستقلها الضحية وقت حادث التصادم الذي أودى بحياتها، عن حقوقه أمام النيابة العامة، بعد حصوله على مبلغ 450 ألف جنيه كتعويض من رجل الأعمال، والذي يمتلك مجموعة من الفنادق والمنتجعات السياحية في مصر، من بينها 14 قرية سياحية، و3 مشروعات ترفيهية.

وأبو علي هو صاحب مجموعة شركات "الباتروس" المتخصصة في مجال السياحة والإنتاج السينمائي؛ وتولى رئاسة نادي المصري البورسعيدي في عام 1997، وعُين بعد ثورة 25 يناير رئيساً للنادي مرة أخرى، ليتورط بصفته في "مذبحة استاد بورسعيد" الشهيرة، والتي راح ضحيتها 72 مشجعاً للنادي الأهلي في فبراير/شباط 2012.

المساهمون