جامعة أميركية تصوّت على مقاطعة إسرائيل ورئيسها يستخدم "الفيتو"

جامعة أميركية تصوّت على مقاطعة إسرائيل ورئيسها يستخدم "الفيتو"

15 ابريل 2024
+ الخط -
اظهر الملخص
- مجلس جامعة "بيتزر كولدج" الأمريكية صوت لصالح مقاطعة الجامعات والمؤسسات التعليمية الإسرائيلية، لكن رئيس الجامعة استخدم حق النقض (الفيتو) ضد القرار، مما أثار انتقادات حول تجاهل إرادة الأغلبية.
- "بيتزر كولدج" تعتبر الجامعة الأولى في الولايات المتحدة التي تتخذ خطوة بأهمية كبيرة في إطار المقاطعة الأكاديمية لإسرائيل، بإغلاق برنامج الدراسة في الخارج مع جامعة حيفا، متماشياً مع قيم الجامعة.
- التصويت يأتي ضمن سلسلة من التحركات في المؤسسات التعليمية الأمريكية دعماً لقطاع غزة والفلسطينيين، في ظل العدوان الإسرائيلي المستمر والذي أدى إلى تدمير أو تضرر 75% من المدارس والجامعات في غزة.

أعلنت حركة مقاطعة إسرائيل أنّ مجلس جامعة "بيتزر كولدج" الأميركية صوّت، اليوم الاثنين، لمصلحة مقاطعة مختلف الجامعات والمؤسسات التعليمية الإسرائيلية، غير أنّ رئيسها لجأ في المقابل إلى "الفيتو". وذكرت الحركة، في بيان، أنّ جامعة "بيتزر كولدج" التي تتّخذ من كاليفورنيا مقراً لها "تُعَدّ مؤسسة التعليم العالي الأولى في الولايات المتحدة الأميركية التي تصوّت أعلى هيئة إدارية فيها، بأغلبية ساحقة، لمصلحة المقاطعة الأكاديمية الكاملة لكلّ الجامعات الإسرائيلية".

وقد فخّخ رئيس مجلس الجامعة ستروم ثاكر عملية التصويت على مقترح المقاطعة، على خلفيّة الحرب الإسرائيلية على قطاع غزة، وذلك من خلال لجوئه إلى حقّ النقض (الفيتو)، علماً أنّ 71 في المائة من أعضاء المجلس صوّتوا لمصلحة المقاطعة المؤسسية الكاملة لجامعات إسرائيل. ورأت حركة مقاطعة إسرائيل أنّ "من المخزي استخدام رئيس بيتزر حقّ النقض ضدّ المقترح بطريقة غير ديمقراطية، متحايلاً على إرادة أعلى هيئة حكم في الكلية". وأشارت الحركة إلى أنّ "حقّ النقض استُخدم ثلاث مرّات فقط في تاريخ جامعة بيتزر كولدج"، وقد أتى ذلك في المرّات الثلاث بهدف "حماية إسرائيل من المساءلة".

تجدر الإشارة إلى أنّ تصويت مجلس جامعة "بيتزر كولدج"، اليوم الاثنين، أتى بعد قرار تاريخي اتُّخذ في مطلع إبريل/ نيسان الجاري ويقضي بإغلاق برنامج الدراسة في الخارج مع جامعة حيفا، وذلك بعد سنوات من الحملات في هذا السياق وتوصية لجنة الدراسة في الخارج التي وجدت أنّ البرنامج المذكور لا يتماشى مع قيم "بيتزر كولدج" الأساسية. بالتالي، تُعَدّ "بيتزر كولدج" الجامعة الأولى في الولايات المتحدة الأميركية التي اتّخذت تدبيراً بمثل هذه الأهمية في إطار مقاطعة إسرائيل أكاديمياً.

ويأتي هذا التصويت في سياق التحرّكات المتواصلة في المؤسسات التعليمية بالولايات المتحدة الأميركية، مناصرَةً لقطاع غزة وللفلسطينيين فيه الذين يتعرّضون لإبادة جماعية وسط العدوان الإسرائيلي المتواصل منذ السابع من أكتوبر/ تشرين الأول 2023. يُذكر أنّ منظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسف) بيّنت، في يناير/ كانون الثاني الماضي، أنّ 75 في المائة من المدارس والجامعات في قطاع غزة المحاصر والمستهدف دُمّرت أو تضرّرت منذ بداية الحرب التي شنّتها إسرائيل على القطاع.

(الأناضول، العربي الجديد)

ذات صلة

الصورة
معسكر طلاب جامعة ليدز البريطانية لأجل غزة، 17 مايو 2024 (ربيع عيد)

مجتمع

شهد مخيم طلاب جامعة ليدز البريطانية المنعقد تضامناً مع غزة، إقامة صلاة الجمعة بمشاركة حشد كبير من طلاب الجامعة، وبتأمين من الطلاب غير المسلمين
الصورة
ممر نتساريم

سياسة

عمل جيش الاحتلال الإسرائيلي، خلال الفترة الماضية، على إنشاء ممر نتساريم الذي من شأنه أن يفصل المناطق الشمالية من قطاع غزة عن المناطق الجنوبية.
الصورة
في مخيم جامعة شيفيلد 2 - بريطانيا - 17 مايو 2024 (العربي الجديد)

مجتمع

يدخل المخيم الطلابي من أجل غزة في جامعة شيفيلد البريطانية أسبوعه الثالث، بالتزامن مع تصاعد حركة الاحتجاج ضدّ إدارة الجامعة بهدف وقف استثماراتها مع إسرائيل.
الصورة

مجتمع

ينبش شاب فلسطيني أصم من غزة بيديه الممزقتين بين حجارة أنقاض منزله الذي دمرته طائرات إسرائيلية بحثًا عن جثمان والده الذي لا يزال مدفونًا تحت الركام.

المساهمون