المغرب: استنفار بسبب مدّ بحري

29 أكتوبر 2020
الصورة
تسبَّبت الأمواج العالية بإغلاق طرق محاذية للشواطئ (أتاناسيوس غيومباسيس/Getty)
+ الخط -

 

عاش سكّان الأحياء المحاذية للمحيط الأطلسي بكلّ من مدينتي الرباط وسلا، اليوم الخميس، حالة استنفار بسبب موجات مدّ بحري عالية.
وتسبَّبت الأمواج العالية المحمّلة بأنواع مختلفة من الصُّخور على طول السواحل، بإغلاق الطرق المحاذية لشواطئ العاصمة الرباط ومدينة سلا القريبة منها، وبارتباك في حركة السير، الأمر الذي دفع السلطات المحلية إلى تحويل السيارات نحو وسط المدينة، فيما تدخّلت الجرّافات لإزالة الصخور ومخلّفات المدّ البحري.

كما خلّف ارتفاع الأمواج خسائر مادية، بعدد من المشاريع، خاصة البنية التحتية المحسوبة على المشروع الملكي "الرباط عاصمة الأنوار"، فيما عرف حيّ سيدي موسى بمدينة سلا، تسجيل أضرار بمنشآت الكورنيش وملاعب القرب، وببعض المنازل التي غمرتها مياه البحر.
وكانت مديرية الأرصاد الجوية الوطنية قد حذّرت، أول أمس الثلاثاء، من أنّ السواحل الأطلسية ستعرف ابتداءً من اليوم أمواجاً عالية يتراوح علوّها ما بين 4 و6 أمتار بالمناطق الساحلية.

دلالات

المساهمون