وكالة الطاقة: إيران تزيد أجهزة تخصيب اليورانيوم المتطورة في نطنز

01 ابريل 2021
الصورة
إيران تبدأ بتخصيب اليورانيوم في منشأة بمدينة نطنز في انتهاك جديد للاتفاق النووي (Getty)
+ الخط -

ذكرت الوكالة الدولية للطاقة الذرية في تقرير، اطّلعت عليه رويترز، الخميس، أن إيران بدأت تخصيب اليورانيوم من خلال مجموعة رابعة من أجهزة الطرد المركزي المتطورة (آي.آر-2إم)، في منشأة تحت الأرض في نطنز، في انتهاك جديد للاتفاق النووي المبرم مع القوى الكبرى في 2015.

وهذه أحدث خطوة بين العديد من الخطوات، التي تتخذها إيران لزيادة الضغط على الرئيس الأميركي، جو بايدن، في مواجهة بين الطرفين بخصوص من يجب أن يتحرك أولاً لإنقاذ الاتفاق، الذي يستهدف الحد من قدرة إيران على تطوير قنبلة نووية.

ويحد الاتفاق من الأنشطة النووية لإيران التي بدأت تنتهكها في 2019، رداً على انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق خلال حكم الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، إضافة إلى إعادة فرض العقوبات الأميركية على الجمهورية الإسلامية والتي كانت رُفعت بموجب الاتفاق.

ويسمح الاتفاق لإيران بالتخصيب فقط بأجهزة الطرد المركزي من الجيل الأول طراز (آي.آر-1)، القديم نسبياً، في منشأة التخصيب تحت الأرض في نطنز، وهي منشأة تخصيب على نطاق تجاري.

وبدأت طهران العام الماضي بإضافة مزيد من أجهزة الطرد المركزي المتقدمة، القادرة على التخصيب بشكل أسرع بكثير من (آي.آر-1).

وقالت الوكالة في تقرير، بتاريخ أمس الأربعاء، وحصلت عليه رويترز، الخميس 31 مارس/آذار 2021، إن الوكالة تحققت من أن إيران بدأت ضخ سادس فلوريد اليورانيوم الطبيعي في مجموعة رابعة من 174 جهاز طرد مركزي آي.آر-2إم، بمحطة تخصيب الوقود، في إشارة إلى محطة نطنز تحت الأرض، وسادس فلوريد اليورانيوم هو الصورة التي تتم بها تغذية أجهزة الطرد المركزي باليورانيوم من أجل التخصيب.

وأبلغت إيران الوكالة الدولية للطاقة الذرية أنها تخطط لاستخدام ست مجموعات متتالية من أجهزة الطرد آي.آر-2إم، في منشأة تخصيب الوقود في نطنز بدرجة نقاء تصل إلى 5%، وقال التقرير إن المجموعتين المتبقيتين تم تركيبهما لكنهما لم تعملا بعد، وأضاف أن تركيب المجموعة الثانية المخطط لها من أجهزة الطرد آي.آر-2إم لم يبدأ بعد.

وقال التقرير، الذي أُرسل للدول الأعضاء في الوكالة الدولية للطاقة الذرية: "باختصار، اعتباراً من 31 مارس/آذار 2021، تحققت الوكالة من أن إيران كانت تستخدم 5060 جهاز طرد مركزي طراز (آي.آر-1) مثبتة في 30 سلسلة متتالية، و696 جهاز طرد مركزي طراز (آي.آر-2إم) مثبتة في أربع مجموعات متتالية، و174 جهاز طرد مركزي طراز (آي.آر-4) مثبتة في سلسلة واحدة لتخصيب سادس فلوريد اليورانيوم الطبيعي بدرجة 5% من اليورانيوم-235 في محطة تخصيب الوقود".

(رويترز)

المساهمون