مقتل 12 من عناصر الجيش القبلي في هجوم غربي أفغانستان

16 يناير 2021
الصورة
الهجمات لا تتوقف بأفغانستان (هارون صباوّن/ الأناضول)
+ الخط -

قتل 12 من عناصر الجيش القبلي الموالي للجيش الأفغاني في هجوم مسلح بمديرية غوريان في إقليم هرات غربي أفغانستان، فيما تعرض مقر للاستخبارات في إقليم قندهار في الجنوب لهجوم انتحاري، صباح اليوم السبت.

وقال مصدر أمني، لـ"العربي الجديد"، فضّل عدم الكشف عن هويته، إنّ عناصر في الجيش القبلي كانوا على صلة بحركة "طالبان" أقدموا، ليلة أمس الجمعة، على مهاجمة نقطة لعناصر الجيش القبلي بغوريان، وقتلوا 12 منهم.

وأضاف المصدر ذاته أن عدد المهاجمين الذين كانوا على صلة بـ "طالبان" ثلاثة، وقد تمكّنوا من أخذ جميع الأسلحة والذخيرة الموجودة في النقطة العسكرية التي وقع فيها الهجوم.

في غضون ذلك، تعرّض مركز للاستخبارات الأفغانية لهجوم انتحاري في إقليم قندهار جنوبي أفغانستان.

وقال الناطق باسم أمن إقليم قندهار، جمال ناصر باركزاي، في تصريح صحافي، اليوم السبت، إنّ هجوما بسيارة مفخخة يقودها انتحاري استهدف مركز الاستخبارات الواقع بالقرب من مطار قندهار.

وأوضح ناصر أنّ الهجوم خلف قتلى وجرحى، دون ذكر أي تفاصيل إضافية.

إلى ذلك، قتل عنصران من الشرطة الأفغانية وأصيب ثالث بجراح جراء انفجار تعرضت له دورية للشرطة في العاصمة الأفغانية كابول، صباح اليوم السبت.

وقال الناطق باسم شرطة كابول، فردوس فرامرز، في بيان، إنّ الانفجار وقع بالقرب من جامعة كابول هذا الصباح، وأودى بحياة اثنين وأدى لإصابة شرطي.

ولم تعلّق حركة "طالبان" على الفور على الأحداث المذكورة.

المساهمون