قطر: إجلاء ونقل أكثر من 40 ألف شخص من كابول

قطر: إجلاء ونقل أكثر من 40 ألف شخص من كابول

26 اغسطس 2021
تعمل دولة قطر بالتنسيق مع جميع الأطراف المعنية على تسهيل عمليات الإغاثة (Getty)
+ الخط -

أعلنت دولة قطر، اليوم الخميس، تسهيل عملية إجلاء ونقل أكثر من 40,000 شخص من العاصمة الأفغانية كابول إلى الأراضي القطرية بالتنسيق مع الدول المعنية والأطراف المتواجدة في أفغانستان.

وقالت وزارة الخارجية القطرية، في بيان، إنّ "معظم من تم إجلاؤهم حلّوا كضيوف في دولة قطر لبضعة أيام، قبل أن يكملوا طريقهم إلى وجهاتهم النهائية"، مشيرة إلى أنّ جهود الإجلاء ستتواصل في الأيام المقبلة بالتنسيق مع الشركاء الدوليين.

وتابع البيان "تأتي جهود الإجلاء في سياق التزام دولة قطر تجاه الشعب الأفغاني الشقيق وحقه في العيش بكرامة وأمان، وتتضمن الفئات التي تم إجلاؤها العائلات والنساء والأطفال، بالإضافة إلى الأقليات".

وأضاف البيان أنه "بناءً على طلب عدد من المجموعات الدولية، بما فيها المنظمات غير الحكومية والمنظمات الإعلامية والمؤسسات التعليمية، قامت دولة قطر بإجلاء الآلاف من الموظفين الأفغان مع عائلاتهم، بالإضافة إلى عدد كبير من الطالبات من جميع أنحاء أفغانستان، كما سهلت دولة قطر إجلاء عدد من مواطني الدول الصديقة كالولايات المتحدة الأميركية وفرنسا وألمانيا".

وأشار البيان إلى أنه حرصاً على الصحة العامة في دولة قطر وصحة الأفراد الذين تم إجلاؤهم، فإنه يتم إجراء فحص الكشف عن فيروس كورونا بتقنية تفاعل "البلمرة" التسلسلي (PCR) لجميع الأشخاص الذين تم إجلاؤهم ولم يغادروا حتى الآن إلى وجهتهم النهائية، وتوفير لقاح كورونا عند الطلب، بالإضافة إلى المواصلات والمسكن المؤقت والرعاية الصحية والوجبات الغذائية وكل الرعاية اللازمة. 

وتستضيف دولة قطر، بشكل مؤقت عدداً كبيراً من الأشخاص الذين تم إجلاؤهم ومعظمهم من الطلبة والصحافيين، بالإضافة إلى عدد من العائلات.

وتعمل دولة قطر بالتنسيق مع جميع الأطراف المعنية على تسهيل عمليات الإغاثة والإجلاء بصفتها وسيطاً وشريكاً دولياً، وتتابع التطورات في أفغانستان عن كثب. 

وأكد البيان أنّ قطر "لن تدخر جهداً في دعم الشعب الأفغاني من خلال الدبلوماسية والحوار والمشاريع التنموية لتحقيق الاستقرار والازدهار في أفغانستان".

المساهمون