العراق: فتح باب التسجيل للأحزاب والتحالفات لخوض الانتخابات

العراق: فتح باب التسجيل للأحزاب والتحالفات لخوض الانتخابات البرلمانية

07 يناير 2021
الصورة
محاولات لتأجيل موعد الانتخابات (صباح ارار/ فرانس برس)
+ الخط -

أعلنت مفوضية الانتخابات العراقية، اليوم الأربعاء، فتح باب التسجيل للأحزاب والتحالفات السياسية، لخوض الانتخابات البرلمانية المزمع إجراؤها في السادس من يونيو/ حزيران المقبل، في وقت تتحدث فيه قوى سياسية عن تفاهمات بشأن تأجيل إجراء الانتخابات.
ووفقا لبيان أصدرته المفوضية، فإنه قد "تم فتح باب التسجيل للأحزاب والتحالفات السياسية الراغبة بالمشاركة في انتخابات مجلس النواب 2021 يوم السبت الموافق التاسع من يناير/ كانون الثاني الحالي، ولغاية يوم السبت الموافق الـ 16 من الشهر ذاته".
وأوضحت أنه "ستكون هذه الفترة لاستقبال قوائم المرشحين الراغبين بالمشاركة في الانتخابات".


يأتي ذلك، في ظل حديث عن اتفاق سياسي مبدئي لتأجيل الانتخابات، سيما من القوى المختلفة في التوجه مع الحكومة، بحسب تصريحات لنواب وسياسيين عراقيين خلال الأيام الماضية.
وأكد القيادي عن "ائتلاف دولة القانون" بزعامة نوري المالكي، سعد المطلبي، أن "المحكمة الاتحادية لن تعود لممارسة عملها قبل منتصف العام الحالي، كون القوى السياسية تعمل حاليا بكل قوتها لتعطيلها، لسببين، الأول هو لتكون سببا تلقائيا وقانونيا لتأجيل الانتخابات، والثاني عدم تفعيل عشرات القضايا المتوقفة والمتضاربة مع مصالحها".
وأوضح أنه "وفقا للدستور، فلا يمكن أن تجرى انتخابات من دون وجود محكمة اتحادية، للمصادقة على النتائج، وعلى الطعون التي تقدم عليها"، مرجحا "عدم إمكانية التصويت خلال الجلسات البرلمانية المقبلة على قانون المحكمة".
وأنهى البرلمان، في أكتوبر/ تشرين الأول من العام الماضي، قراءة ثانية لمسودة قانون المحكمة الاتحادية من دون التوصل إلى أي اتفاق حيال الفقرات المختلف عليها.
وتشهد أروقة البرلمان العراقي ومقرات كتل سياسية عدة في بغداد لقاءات مكثفة، تهدف للتوصل إلى تفاهمات بشأن إكمال قانون المحكمة الاتحادية، والتصويت عليه في البرلمان، أو تعديل القانون القديم للمحكمة، وذلك بهدف إزالة آخر عقبة يمكن أن تواجه الانتخابات البرلمانية، كون الدستور حصر حق تصديق نتائج الانتخابات بالمحكمة الاتحادية. 
وسبق للبرلمان أن مرر قانون الانتخابات، وقانون تمويل الانتخابات، كما تم تغيير مفوضية الانتخابات عبر لجنة قضائية مستقلة تم اختيار أعضائها عبر الاقتراع السري، ضمن سلسلة إجراءات تهدف إلى إكمال جميع مستلزمات إجراء الانتخابات المبكرة التي حددت الحكومة موعدها في السادس من يونيو/ حزيران المقبل.

ووفقا لمصادر غير رسمية، فإن عدد الأحزاب والتكتلات السياسية المسجلة التي تستعد للمشاركة في الانتخابات العراقية المبكرة بلغ لغاية منتصف الشهر الفائت، أكثر من 300 حزب وتكتل، وسط توقعات بارتفاع العدد المسجل خلال الفترة المقبلة، ليصبح نحو ضعف ما تم تسجيله في انتخابات عام 2018 التي شهدت مشاركة 204 أحزاب وتكتلات سياسية.

المساهمون