الصومال يعلن بدء إجراءات تنظيم الانتخابات النيابية والرئاسية

الصومال يعلن بدء إجراءات تنظيم الانتخابات النيابية والرئاسية

09 يناير 2021
الصورة
رئيس الوزراء الصومالي محمد حسين روبلي (فرانس برس)
+ الخط -

أعلنت الحكومة الصومالية، اليوم السبت، بدء إجراءات تنظيم الانتخابات النيابية والرئاسية في البلاد، بعد اكتمال مشاورات أجراها رئيس الحكومة الفيدرالية محمد حسين روبلي مع عدد من رؤساء الولايات الفيدرالية بشأن بدء الانتخابات النيابية في البلاد.

جاء ذلك في مؤتمر صحافي مشترك بين رئيس الوزراء الصومالي محمد حسين روبلي ورؤساء ولايات هرشبيلي وجلمدغ وجنوب غرب الصومال، إلى جانب عمدة العاصمة مقديشو، وأعلن روبلي انطلاقة الانتخابات النيابية المقرّر إجراؤها في الفترة ما بين 7 يناير/كانون الثاني حتى الـ14 من الشهر الجاري.

وقال روبلي إن حكومته سعت للتباحث مع المعارضين السياسيين والمرشحين للانتخابات الرئاسية لحلّ الخلافات بين حكومته والشركاء السياسيين، ومن أجل تنظيم انتخابات عادلة وشفافة، مشيراً إلى أن أبواب الحكومة كانت مفتوحة لحلّ الخلافات مع الجميع.

وأوضح أن الشعب الصومالي كان يتوق إلى تنظيم انتخابات شفافة لتعزيز جهود الاستقرار والتطور الذي حققته البلاد أخيراً، و"لهذا بذلت كل ما بوسعي لإقناع المعارضة والشركاء السياسيين عبر جولات مكوكية نحو الأقاليم الفيدرالية".

بدوره، تحدث رئيس إقليم جملدغ الفيدرالي أحمد عبدي كاري عن جهود وساطة بذلت من أجل تقريب وجهات النظر بين الحكومة الصومالية ورؤساء ولايات بونتلاند وجوبالاند، لكن ما زالت الحكومة الصومالية تنتظر رداً من رؤساء تلك الولايات، لحلّ الخلافات حول آلية تنظيم الانتخابات الفيدرالية.

وبحسب مراقبين، فإن إعلان الحكومة الصومالية بدء عمليات تنظيم الانتخابات في البلاد من دون التوصل إلى تفاهمات حقيقية مع المعارضة، سيصب زيتاً على نار الخلافات السياسية بين الحكومة الصومالية ومعارضتها، وهو ما يهدّد مصير العملية الانتخابية، ويفرض تدخلاً دولياً وخصوصاً من مكتب بعثة الأمم المتحدة في مقديشو، لإيجاد صيغة مشتركة لتنظيم انتخابات توافقية ترضي جميع الأطراف.

المساهمون