السودان.. اجتماع بين البرهان والحلو لدفع عجلة مفاوضات السلام

26 مارس 2021
الصورة
تعثرت منذ العام الماضي المفاوضات بين الحكومة الانتقالية والحركة الشعبية (الأناضول)
+ الخط -

أعلنت دولة جنوب السودان، اليوم الخميس، أنّ اجتماعاً مغلقاً سيلتئم السبت المقبل، بين رئيس مجلس السيادة السوداني عبد الفتاح البرهان، وزعيم "الحركة الشعبية لتحرير السودان"، عبد العزيز الحلو، لدفع مفاوضات السلام بين الطرفين.

وقال مستشار رئيس دولة جنوب السودان، توت قلواك، في تصريحات صحافية، عقب لقاء في جوبا بين رئيس الجنوب سلفاكير ميارديت ونائب رئيس مجلس السيادة السوداني محمد حمدان دقلو، إنّ الاجتماع بين البرهان والحلو، يأتي ضمن جهود وساطة جنوب السودان لإكمال السلام في السودان.

وتعثرت منذ العام الماضي، المفاوضات بين الحكومة الانتقالية و"الحركة الشعبية لتحرير السودان"، بسبب إصرار الأخيرة على مطلبها بتطبيق النظام العلماني في البلاد أو منح منطقتي جنوب كردفان والنيل الأزرق حق تقرير المصير.

وقالت مصادر خاصة، لـ"العربي الجديد"، إنّ "التواصل غير المباشر بين الحكومة والحركة في الفترة السابقة، أفضى إلى تقارب في وجهات النظر حول علاقة الدين بالدولة، وربما يقود إلى التوقيع على اتفاق سلام في القريب العاجل".

من جهة أخرى، وقعت "حركة تحرير السودان"، بقيادة مصطفى طمبور على اتفاق، تلتحق بموجبه الحركة باتفاق السلام الذي وقع بجوبا العام الماضي. وتعهد طمبور، في تصريحات صحافية، بجوبا، بالعمل مع أطراف السلام الأخرى لبناء السودان وعودة النازحين واللاجئين إلى قراهم.

المساهمون