المحكمة الجنائية الدولية تعتقل قائداً سابقاً بجمهورية أفريقيا الوسطى يُشتبه في ارتكابه "جرائم حرب"

25 يناير 2021
الصورة
لم يُحدَّد بعد تاريخ أول مثول لسعيد في لاهاي (Getty)
+ الخط -

أعلنت المحكمة الجنائية الدولية أنها ألقت القبض على القائد السابق في جمهورية أفريقيا الوسطى، محمد سعيد، وهو ينتمي إلى فصيل "سيليكا"، ويشتبه في ارتكابه "جرائم حرب" و"جرائم ضد الإنسانية".

وقالت المحكمة، في بيان، إنّ محمد سعيد سلّم نفسه للمحكمة، أمس الأحد، واعتُقِل بموجب أمر قضائي صدر في السابع من  كانون الثاني 2019 ويتعلق بجرائم ارتُكِبَت من عام 2013. ولم يُحدَّد بعد تاريخ أول مثول له في لاهاي.

ويأتي هذا الاعتقال على خلفية حالة الطوارئ المعلنة في جمهورية أفريقيا الوسطى مع اندلاع قتال بين جيش البلاد المدعوم من الأمم المتحدة والقوات الروسية والرواندية والمتمردين الذين يسعون إلى إلغاء انتخابات 27 ديسمبر/ كانون الأول التي أدت إلى فوز الرئيس فوستان آركانج تواديرا.

وقال قاضٍ في المحكمة إنّ هناك أسباباً معقولة للاعتقاد بأنّ سعيد، 50 عاماً، كان مسؤولاً عن ارتكاب جرائم شملت التعذيب والاضطهاد والاختفاء القسري وغيرها من الأعمال غير الإنسانية.

 (رويترز)

المساهمون