الاحتلال يعتقل عشرات الطلاب من جامعة بيرزيت شمال رام الله

الاحتلال يعتقل عشرات الطلاب من جامعة بيرزيت شمال رام الله

14 يوليو 2021
كان الطلبة في زيارة تضامنية مع عائلة الأسير شلبي في ترمسعيا (عصام ريماوي/الأناضول)
+ الخط -

قال منسق الكتلة الإسلامية في جامعة بيرزيت إسماعيل البرغوثي، لـ"العربي الجديد" إن قوات الاحتلال حولت جميع الطلبة الذين اعتقلتهم مساء اليوم  قرب مدخل بلدة ترمسعيا إلى معسكر "بنيامين" الإسرائيلي المقام شرق رام الله، بينما جرى الإفراج عن جميع الطالبات وعددهن سبعة.

وكانت قوات الاحتلال الإسرائيلي، قد احتجزت مساء اليوم 45 طالباً وسائقي حافلتين كانتا تقلانهم، قرب مدخل بلدة ترمسعيا شمال رام الله وسط الضفة الغربية. عقب زيارة تضامنية لعائلة الأسير منتصر شلبي منفذ عملية حاجز زعترة في مطلع شهر مايو/ أيار الماضي.
من جانبها، أكدت جامعة بيرزيت في بيان لها، مساء اليوم، أنها تتابع بقلق قضية احتجاز مجموعة من طلبة الجامعة على مدخل بلدة ترمسعيا، مؤكدة أن هذه السياسة تمثل انتهاكًا لكافة القوانين والأعراف الدولية التي تضمن حق الطلبة في الحركة، إضافة لانتهاكها كافة المعايير الدولية التي تصون كرامتهم وحريتهم.

وقال الناشط من بلدة ترمسعيا عوض أبو سمرة في تصريح سابق لـ"العربي الجديد"، إن قوات الاحتلال قامت باحتجاز الطلبة أثناء خروجهم من بلدة ترمسعيا، كما احتجزت الحافلتين اللتين أقلّتهما، فيما تم نقل الطلبة إلى مركبات إسرائيلية .

وكان جيش الاحتلال قد فجّر الخميس 8 يوليو/ تموز الجاري منزل الأسير الفلسطيني منتصر شلبي (44 عاماً) في بلدة ترمسعيا بعد نحو شهرين على اعتقاله، بتهمة تنفيذ عملية إطلاق نار على حاجز زعترة المقام جنوبي نابلس شمالي الضفة، قُتل فيها مستوطن وأصيب آخر.

المساهمون