مطعم عالمي متّهم ببيع شطائر تونة... من دون تونة

مطعم عالمي متّهم ببيع شطائر تونة... من دون تونة

01 فبراير 2021
الصورة
شطيرة التونة وجبة شهيرة في المحل (Getty)
+ الخط -

اتّهمت سلسلة مطاعم "سابواي" أميركية الشهيرة بالاحتيال طويل الأمد، من خلال تقديم تونة مزيفة في شطائرها. وتقول الدعوى القضائية المرفوعة ضدها إنّ السمك مصنوع "بمزيج من التلفيقات المختلفة"، بحسب ما ذكرته صحيفة "واشنطن بوست".

وتواجه شركة "سابواي" التي تملك فروعاً حول العالم، بما فيها دول عربية، دعاوى فدرالية ودولية بتهم "الاحتيال" و"التحريف المتعمد" و"الإثراء غير المشروع" وجرائم أخرى. 

ويزعم المدعون أنهم تعرضوا للكذب و"تم خداعهم لشراء مواد غذائية تفتقر تماماً إلى المكونات التي اعتقدوا أنهم يشترونها".

وفي بيان حصلت عليه الصحيفة، الأربعاء الماضي، أصرّ متحدث باسم الشركة على أنّ السلسلة تقدم فقط سمك التونة الحقيقي.

وقالت كبيرة مديري سلامة وجودة الأغذية العالمية في "سابواي"، كاتيا نول: "التونة هي من أكثر السندويشات شهرة لدينا. تتلقى مطاعمنا التونة النقية، وتخلطها مع المايونيز وتقدم في سندويش طازج لضيوفنا".

وهذه ليست المرة الأولى التي يتم فيها التحقيق في مكونات سلسلة السندويشات من قبل المستهلكين. 

وفي عام 2014،  تصدرت "سابواي" العناوين بعد الإعلان عن إزالة المادة الكيميائية المثيرة للجدل azodiacarbonamide، الموجودة أيضاً في  منتجات الخبز.

المساهمون