رحيل الموسيقي المصري عبده داغر عن 85 عاماً

رحيل الموسيقي المصري عبده داغر عن 85 عاماً

10 مايو 2021
الصورة
أشهر عازفي الكمان في مصر (فيسبوك)
+ الخط -

رحل صباح اليوم الاثنين الموسيقي المصري عبده داغر مؤسس فرقة الموسيقى العربية عن 85 عاماً. وأعلن الخبر نجله خالد داغر الذي كتب عبر فيسبوك: "إنا لله وإنا إليه راجعون توفى إلى رحمة الله والدي المغفور له عبده داغر ادعوا له بالرحمة".

يعد الموسيقار الراحل من أبرز وأشهر عازفي الكمان في مصر، وتميز بأنه جمع بين أصالة الموسيقى العربية وبراعة التكنيك الغربي في العزف، واشتهرت موسيقاه في العديد من الدول الأجنبية، حيث قدم تطويرا لـ القوالب الموسيقية المصرية، والتي كانت تدرس من ضمن المناهج الأساسية في بعض المعاهد الموسيقية في الدول الأوروبية.
حصل على العديد من الجوائز العالمية كان آخرها جائزة باديب للهوية الوطنية من المملكة العربية السعودية وبعض الجوائز المحلية من محبي الموسيقى والفن.

وعن كيفية تأسيسه لـ فرقة الموسيقى العربية، قال داغر في أحد حواراته إنه أثناء تقديمه فقرة موسيقية بأحد البرامج الإذاعية كان يعلم فيها النغمات والتدريبات الصوتية، كان دائم الحديث بهذا البرنامج عن ضرورة تأسيس فرقة للموسيقى العربية للحفاظ على التراث وجمعه وتدوينه ولعمل منهج موسيقي عربي، ذلك لأن ما كان يتم تقديمه من موسيقى هو موسيقى شرقية وليست موسيقى عربية، فوصل حديثه إلى وزير الثقافة وقتها ثروت عكاشة وزير الثقافة فأخبره بحماسة عن رغبة في تأسيس الفرقة، وأنه سوف يدعمها من الدولة، وبالفعل تم تأسيسها بمجموعة من أمهر العازفين في مصر؛ وكان على رأسهم محمود القصبجي وقاموا بجمع وتدوين تراث الموسيقي العربية من الموشحات وأغاني المشايخ والمداحين والطقاطيق، وبدأت عروضهم بقاعة سيد درويش وذاع صيتهم وبدأوا في إقامة الحفلات بالخارج.

وعمل داغر وهو من مواليد مدينة طنطا، بالعزف خلف أم كلثوم في العديد من الأغنيات أهمها "شمس الأصيل" و"هو صحيح الهوى غلاب".

دلالات

المساهمون