الأردنيون ينتقدون حكماً بسجن مواطنة بتهمة "إطالة اللسان"

الأردنيون ينتقدون حكماً بسجن مواطنة بتهمة "إطالة اللسان على الملك"

14 ابريل 2021
الصورة
انتقد المغردون القضاء الأردني (خليل مزرعاوي/فرانس برس)
+ الخط -

تصدر وسم "#ابوي_احسن_من_الملك" قائمة الأكثر تداولاً بين مستخدمي موقع "تويتر" في الأردن، بعد صدور حكم بالسجن عاماً على مواطنة، بتهمة "إطالة اللسان على الملك"، على إثر خلاف بينها وبين إحدى الإعلاميات قالت فيه: "أبوي (والدي) أحسن من الملك".

في 29 مارس/ آذار الماضي، حكمت محكمة صلح جزاء شمال عمّان، بإدانة المشتكى عليها، وهي أردنية تدعى آثار نواف عبد الكريم الدباس (34 عاماً)، وموظفة في شركة الكهرباء، بجنحة ‏"إطالة اللسان على الملك"، وذلك بالحبس سنة واحدة والرسوم.

جاء حكم المحكمة بعدما ثبت لها أنه على إثر حصول خلاف بين المشتكية أمل حسين (إعلامية وسفيرة سلام) والمشتكى عليها ‏‏(آثار الدباس)، بسبب اصطفاف المركبات، قالت خلاله الأولى إن "جلالة سيدنا فوق، وما في حدا أعلى من ‏جلالة سيدنا وأبوكي تحت منه (لا أحد أعلى منه، ووالدك أدنى منه)"، فردت عليها الأخيرة: "مين حكى الملك (من تكلم عن الملك؟)، أنا أبوي عندي أحسن من ‏الملك ومن الدنيا كلها (والدي بالنسبة إليّ أحسن من الملك والدنيا كلها)".

ولاحقاً صدر حكم بوقف تنفيذ العقوبة الصادرة بحق المشتكى عليها، إلا أن نقد ناشطي مواقع التواصل الاجتماعي لمثل هذه القوانين وطريقة تعامل القضاء معها لم يهدأ في الأردن.

غرد محمود العايد: "على ما يبدو أن القاضي الذي أصدر الحكم على الفتاة التي قالت أبوي أحسن من الملك لم يسمع بالمادة 10 من الأحكام العرفية التي تنص على أن (كل فتاة بأبيها معجبة)".

وعلق الناشط مد الله النوارسة: "أحقر أسلوب مر عليا (عليّ)، لما تقول فيه ناس يحط صورة الملك مشان يبلطج على الآخرين (هناك أشخاص يستغلون صورة الملك للبلطجة على الآخرين)".

وقال عز الدين كايد أبو رمان: "الفساد جعل من بلدنا العزيز الغالي بلداً لا يطاق. بلد فقط يحمل اسم بلد ولا يحترم مواطنيه، أين المسؤولون الذين يضعهم الملك ويحلفون على كتاب الله بالإخلاص والولاء لهذا الوطن؟!؟".

دلالات

المساهمون