F461ADC6-5BBF-4FA9-8007-F1A0BD098AC6
لميس أندوني

كاتبة وصحفية من الأردن

مقالات أخرى

تخلى يساريون وقوميون عرب عن القضايا التحرّرية بعد انهيار الاتحاد السوفييتي. الأمر الذي يبرّره بعضهم بأنه صدمة انهيار الحلم والفكرة ببناء يوتيوبا مجتمع العدالة الشيوعي. وهناك من صدمتهم التجربة السوفييتية.

27 سبتمبر 2020

يتطلب تطويق العالم العربي بإسرائيل اتفاقا مع السعودية. وتفكيك مفهوم مركزية القضية الفلسطينية يتطلب تغيير الخطاب الرسمي العربي، إذ يجب شطب جملة الالتزام بالقضية الفلسطينية، ولو كان هذا الالتزام كذبا وبهتانا، من قاموس الخطابين، الشعبي والرسمي.

13 سبتمبر 2020

تتعامل الإمارات في عهد ولي عهد أبوظبي، محمد بن زايد، مع الدول الأفقر مالياً كأنها دول تابعة مأمورة، تستطيع الإمارات تسيير شؤونها الداخلية، وحتى سياستها الخارجية كما تشاء. وهذا معروف في الأوساط السياسية والصحافية الأردنية.

30 اغسطس 2020

جاء اتفاق أبوظبي وحكومة الاحتلال الإسرائيلي على علاقات كاملة في سياق تنفيذ علني لتصفية القضية الفلسطينية، ما يجعل أصحاب القرار في الإمارات في مصاف العدو، ليس فقط للشعب الفلسطيني، بل أيضاً لدولة الإمارات نفسها.

16 اغسطس 2020

الضربة التي تحاول الدولة الأردنية توجيهها إلى الإخوان المسلمين، وإنْ عنوانها الضمني إنهاء ما يسمى "خطر الإخوان" لنيل رضا النخب الليبرالية، أو الفئات الخائفة من هيمنتهم في حال تزعزع الوضع في البلاد، إنما تتجه إلى العمل النقابي بشكل عام.

02 اغسطس 2020

استسهالٌ مخيفٌ في الاعتداء على الأطفال بغرض اللذة الجنسية، وخصوصا الذكور منهم، وكأن غياب غشاء البكارة لدى هؤلاء يجعل من اغتصابهم عملا مقبولا، لا ينعكس على سمعة فاعلها أو فاعليها، بل يتم التعامل مع الموضوع كأنه جزء من طيش الشباب وإثبات الذكورة العادي.

19 يوليو 2020

لن توقف الولايات المتحدة الدفع بعجلة التطبيع، وإسرائيل لن توقف خطة الضم، وقد تلجأ إليه بالتدريج، وهذا هو السيناريو الأرجح، فعلاج الصدمة للفلسطينيين لتركعيهم لم ينجح دون أن يكفي ذلك، لأن الوضع بات يتطلب استراتيجية تحرّر واضحة المعالم.

05 يوليو 2020

تتعامل إسرائيل مع الأردن تعاملها نفسه مع المستوطنات، أي إن أي موقع قدم لها في الأردن، تحت أي مسمى، يعطيها الحق، تحت مسمّى الشروط الأمنية، لحماية مصالحها، ليتحول هذا الحال إلى تمدد جغرافي، وجعله أمراً واقعاً.

21 يونيو 2020

يستمر اضطهاد السود والتمييز ضدهم في أميركا، ترافقهما سرقة ثروات السكان الأصليين وتجريم ناشطيهم، على الرغم من كل التضحيات وإقرار قوانين ضد التمييز، وإرساء المساواة، وانتصارات حركات الحقوق المدنية التي لا يمكن التقليل من إنجازاتها.

07 يونيو 2020

المطلوب وضع رؤية فلسطينية تتجاوز كل محدّدات الخطاب الأميركي - الإسرائيلي، فالمسمّيات كلها ليست أكثر من قناع زائف لمشروع كولونيالي عنصري، يحاولون تنفيذه لإعلان انتصارهم النهائي واستسلام الشعب الفلسطيني.

10 مايو 2020
1.3k