يونايتد أم توتنهام؟ تطورات جديدة بشأن مستقبل سليماني

28 يناير 2020
الصورة
النجم الجزائري إسلام سليماني (Getty)
+ الخط -

كشفت تقارير إعلامية فرنسية عن تطورات جديدة بشأن مستقبل النجم الجزائري المخضرم إسلام سليماني، الذي يبدو أن مغادرته لناديه موناكو خلال فترة الانتقالات الشتوية الحالية باتت تحصيل حاصل.

ووفقاً لإذاعة "آر. إم. سي" الفرنسية، فإن إدارتي ناديي مانشستر يونايتد وتوتنهام بدأتا بعقد محادثات رسمية مع وكيل أعمال النجم إسلام سليماني، من أجل ضمه خلال الأيام الأخيرة من سوق الانتقالات الشتوية.

ويبحث نادي مانشستر يونايتد، وبطلب من مديره الفني النرويجي أولي غونار سولسكاير، بشكل طارئ عن مهاجم جديد للفريق، بعد الإصابة التي تعرض لها نجم الفريق ماركوس راشفورد، ليتم بذلك وضع النجم الجزائري كأحد الأولويات قبل غلق "الميركاتو الشتوي".


والأمر نفسه بالنسبة لنادي توتنهام الذي يُعاني من نقص هجومي فادح منذ الإصابة التي تعرض لها القائد هاري كين، وهو أمر جعل مديره الفني جوزيه مورينيو يختار إسلام سليماني كأحد أبرز الأسماء التي يجري اتصالات معها.

ويلعب إسلام سليماني (31 عاماً)، على شكل إعارة منذ الصيف الماضي مع نادي موناكو قادماً من ليستر سيتي، الذي يملك عقده إلى غاية 2021، ورغم تحقيقه لأرقام مميزة في المرحلة الأولى من الموسم بتسجيله لـ7 أهداف و8 تمريرات حاسمة، إلا أن كل هذا لم يشفع له عند المدرب الجديد لفريقه روبيرتو مورينو، الذي قرر وضع هداف "المحاربين" خارج حساباته.

المساهمون