يوم الحسم في الدوري القطري ...الدحيل والريان من سيتوج باللقب؟

يوم الحسم في الدوري القطري ...الدحيل والريان من سيتوج باللقب؟

21 اغسطس 2020
الصورة
الدحيل في الصدارة ويحتاج إلى الفوز من دون انتظار نتيجة الريان (سيمون هولمز/ Getty)
+ الخط -

يقترب دوري نجوم قطر من نهايته وإسدال ستارته، بعد موسمٍ استثنائي ومثير في جميع أوقاته. وتقام اليوم الجولة الأخيرة من المسابقة في الجولة الثانية والعشرين، التي سيتحدد على إثرها بطل الدوري بين الدحيل والريان.

وتستكمل هذه الجولة الأخيرة من عمر المسابقة المحلية التي عادت في ظروف استثنائية بسبب فيروس كورونا (كوفيد-19)، بعدما كانت قد انطلقت يوم الخميس.

وتختتم الجولة الـ 22، اليوم الجمعة، بإجراء آخر ثلاث مباريات، حين يلتقي نادي العربي مع قطر على استاد الجنوب، ويواجه الوكرة نظيره الريان على استاد جاسم بن حمد، ويلاقي الدحيل نظيره الأهلي على استاد الجنوب في مواجهة قوية ستحسم مصير اللقب.

وفي مواجهات اليوم يلتقي فيها العربي مع نادي قطر، ويسعى العربي الذي يحتلّ حالياً المركز السابع برصيد 25 نقطة إلى الارتقاء للمركز الخامس، وهو ما يتطلب فوزه في هذه المباراة وتعثر السيلية والوكرة صاحبي المركزين الخامس والسادس في هذه الجولة.

وبالنسبة لنادي قطر فقد خرج من دائرة الهبوط المباشر باعتباره يحتل المركز التاسع برصيد 19 نقطة، وسيلعب الفريق على الفوز والنقاط الثلاث لعدم الدخول في أي حسابات أخرى.

بعيدا عن الملاعب
التحديثات الحية

حسابات اللقب

وفي المواجهة الخامسة يلتقي الدحيل الطامح إلى التتويج باللقب أمام الأهلي. ويحتاج الدحيل في هذه المباراة إلى تحقيق الفوز بغض النظر عن أي شيء للتتويج بطلاً لدوري نجوم QNB، فهو يقف في المركز الأول برصيد 49 نقطة، متقدماً على الريان بفارق نقطة واحدة.

أما الأهلي، صاحب المركز الثامن برصيد 20 نقطة، فقد وصل إلى المنطقة الآمنة، وأصبح غير مهدد بالهبوط أو لعب المباراة الفاصلة، وإذا حقق الفوز فلن يتغير مركزه، أما في حالة خسارته فيمكن أن يتراجع قليلاً إلى الخلف بناءً على نتائج الفرق التي تأتي خلفه في الترتيب.

وبلا شك الدحيل سوف يرمي بكلّ أوراقه الرابحة في المباراة من خلال الهجوم الذي يضمّ أدميلسون والمعز ومونتاري وغيرهم من اللاعبين، وذلك في محاولة لحسم اللقاء وعدم الدخول في الحسابات الأخرى، في المقابل الأهلي بقيادة خط هجومه المتمثل في نبيل الزهر وهيرنان وغيرهما سيحاول أن يقف نداً أمام منافسه من خلال تهديد مرماه والعمل على تحقيق المطلوب.

المواجهة تعني الكثير، بل تعني اللقب، للدحيل، وهو ما يجعله يسعى لتقديم كلّ ما لديه، وربما أن اشتراطات اللقب في هذه المواجهة تجعل لاعبي الدحيل تحت الضغط الكبير في الوقت الذي لا يوجد للأهلي ما يخسره، لكنه يريد أن يقول كلمته أمام المتصدر في آخر مباريات الدوري، وهو ما سيأخذ بنظر الاعتبار من قبل المدربين وليد الركراكي ونيبويشا.

المباراة السادسة والأخيرة بين الوكرة والريان، يدخلها الريان وهو في المركز الثاني برصيد 48 نقطة، ويمكن أن يتوج عقب هذه المباراة في حالة فوزه وتعثر الدحيل بالتعادل أو الخسارة في مواجهته مع الأهلي التي تقام في نفس التوقيت. وبالنسبة للوكرة فهو يحتل مركزاً وسطاً "السادس" برصيد 27 نقطة، وفوزه مع خسارة السيلية أو تعادله في هذه الجولة سيجعله يتقدم مركزاً إلى الأمام فيحتل المركز الخامس.

المساهمون