وقفة مع بوشعيب كادر

07 اغسطس 2019
الصورة
(بوشعيب كادر، تصوير: باولا بيرش)
+ الخط -

تقف هذه الزاوية، مع مبدع عربي في أسئلة سريعة حول انشغالاته الإبداعية وجديد إنتاجه وبعض ما يودّ مشاطرته مع قرّائه.


■ ما الذي يشغلك هذه الأيام؟
- أشتغل على عدة مشاريع أوّلها كتاب باللغة الإنكليزية عن "الشعر والحرب" مع زميلي مبارك السريفي، الشاعر والأستاذ في جامعة بنسلفانيا؛ وأيضاً منشغل بإعداد كتاب عن "إعادة توجيه الاستعمار في علاقة الشرق بالغرب"، كما أنهيت مجموعة شعرية وهي قَيد الترجمة في فرنسا.


■ ما هو آخر عمل صدر لك وما هو عملك القادم؟
- مجموعة شعرية بعنوان "رسائل نيو أورلينز"، وهي مترجمة إلى الفرنسية وصدرت عن "دار لرمتان" في باريس.


■ هل أنت راض عن إنتاجك ولماذا؟
- يَحمِلُ هذا السؤال في الثقافة الأميركية رؤية سلبية لما يُمكن للفرد أن ينجزه. إن الرِّضا في الثقافة العربية مفهوم مرتبط بالقناعة والخضوع والاستصغار، وهي صفة من "صفات القلب لا العقل". واقع الثقافة العربية بائسٌ ومُشكِّكٌ ويحمل جرثومة النقد السلبي والعنف وتبخيس أعمال الآخرين والحطِّ منها. للأسف الشديد إن نمط التفكير المشار إليه هو جزء من ثقافتنا العربية، ويُدرَّسُ في المدارس والجامعات. أخيراً، أقول أنا راضٍ عما أنجزته، حتى ولو كان ذلك صفحة واحدة كتبتها، أدخلت فرحاً على شخص ما أو ساهمت في تغيير حياته.


■ لو قيّض لك البدء من جديد، أي مسار كنت ستختار؟
- أختار المسار نفسه.


■ ما هو التغيير الذي تنتظره أو تريده في العالم؟
- أن يَكُفَّ الدين عن التدخّل في حياتنا اليومية، وأن نُقوي دور المرأة وإقرار مزيد من القوانين المدنيّة لحمايتها.


■ شخصية من الماضي تودّ لقاءها، ولماذا هي بالذات؟
- لا أريد أن ألتقي بأحَدٍ من الماضي.


■ صديق يخطر على بالك أو كتاب تعود إليه دائماً؟
- أستاذي وصديقي الكاتب المغربي الكبير عبد الحق سرحان.


■ ماذا تقرأ الآن؟
- رواية الكاتب الياباني هاروكي موراكامي "كافكا على الشاطئ".


■ ماذا تسمع الآن وهل تقترح علينا تجربة غنائية أو موسيقية يمكننا أن نشاركك سماعها؟
أغنية لويس أرمسترونغ "عندما يسيرُ القديسون في موكب".


بطاقة
شاعر وأكاديمي مغربي أميركي من مواليد الدار البيضاء عام 1964، مقيم في مدينة نيو أورلينز الأميركية، يعمل مديراً لقسم الدراسات العربية بجامعة تولين (Tulane) ويدرّس الأدب الحديث فيها. من أعماله مجموعة شعرية بعنوان "رسائل نيو أورلينز" صدرت عن دار "لرمتان" في باريس (ترجمة: منال بوعبيدي) وتدور قصائدها حول تجربته الحياتية في المدينة الأميركية المعروفة بثقافة موسيقى الجاز، وهو القادم من ثقافة عربية ومغربية بالغة الغنى والكثافة.

المساهمون