ضحايا فيروس كورونا في إيطاليا يتجاوزون الحصيلة بالصين

19 مارس 2020
الصورة
+ الخط -


تجاوز عدد الوفيات في إيطاليا بفيروس كورونا المستجدّ مساء الخميس حصيلة الوفيات المسجّلة في الصين، مع تسجيل 427 حالة وفاة خلال 24 ساعة لتبلغ الحصيلة الإجمالية 3405، وفق إحصائية لوكالة "فرانس برس" استناداً إلى أرقام رسمية.

وبذلك، تصبح إيطاليا الدولة الأولى من حيث عدد الوفيات جراء وباء كورونا وتأتي بعدها الصين (3245) وإيران (1284) وإسبانيا (767). وأبلغت إيطاليا، التي سجّلت 41035 إصابة، عن أول حالتي وفاة لديها في 22 شباط/فبراير. ومنذ أسبوع، كانت إيطاليا تعدّ 1016 حالة وفاة وبالتالي فإن عدد الوفيات على أراضيها ازداد منذ ذلك الوقت ثلاث مرات.

وسجّلت إيطاليا 56 وفاة من أصل كل مليون شخص، فيما أبلغت إسبانيا عن 16 وفاة من أصل كل مليون شخص. من جهتها، سجّلت الصين 2.2 وفاة من أصل كل مليون شخص. وسُجّل أكثر من ثلثي حالات الوفاة في أوروبا منذ بداية تفشي الوباء، في إيطاليا.

ولا تزال لومبادريا المنطقة التي تضمّ ميلانو العاصمة الاقتصادية في البلاد، المنطقة الإيطالية الأكثر تأثراً بالفيروس مع تسجيل قرابة 20 ألف حالة و2168 وفاة فيها. وتأتي بعدها ايميليا-رومانيا (منطقة بولونيا، 5214 إصابة و531 وفاة) وفينيتو (منطقة البندقية، 3484 إصابة و11 وفاة).

ومنذ عدة أيام، تشهد بييمونتي (منطقة تورينو شمال شرق) ارتفاعاً كبيراً في عدد الإصابات الذي تضاعف منذ 16 آذار/مارس ليبلغ 2932 إصابة (بينها 115 وفاة).

الإصابات في أوروبا تتجاوز 100 ألف

تجاوز عدد الإصابات بفيروس كورونا المستجد في أوروبا حاجز المئة ألف، بينها 41 ألف إصابة في إيطاليا، حتى مساء الخميس.

وبحسب "فرانس برس"، فقد تم تسجيل 100470 إصابة على الأقل، بينها 4752 وفاة، صارت أوروبا القارة الأكثر تضرراً من الوباء، قبل آسيا (94253 اصابة بينها 3417 وفاة). ولا يعكس عدد الحالات المشخصة الواقع كاملاً، اذ صار الفحص في عدد من الدول يقتصر على الحالات الأخطر.


(فرانس برس)