وفد النظام يصل أستانة... والمعارضة تكبد السلطة خسائر بدمشق

وفد النظام يصل أستانة... والمعارضة تكبد السلطة خسائر بدمشق

13 مارس 2017
الصورة
وفد النظام لمحادثات تقاطعها المعارضة (ستالينسلاف فيليبوف/فرانس برس)
+ الخط -




وصل وفد النظام السوري، اليوم الإثنين، إلى العاصمة الكازاخستانية للمشاركة في اجتماعات "أستانة 3"، التي من المقرر عقدها يومي 14 و15 من الشهر الجاري.

وأفادت وسائل إعلام موالية للنظام السوري بأن وفد النظام وصل إلى أستانة ويرأسه بشار الجعفري، مندوب النظام الدائم لدى الأمم المتحدة.

وكان المتحدث باسم وفد فصائل المعارضة السورية المسلحة، أسامة أبو زيد، قد ذكر أن المعارضة لن تحضر اجتماعات "أستانة 3" بسبب عدم التزام النظام وروسيا بوقف إطلاق النار.

ميدانياً، تكبدت قوات النظام السوري خسائر بشرية إثر استهداف المعارضة السورية المسلحة مجموعة من ميليشيات "الفرقة الرابعة" خلال محاولتها اقتحام منطقة مساكن برزة شرق مدينة دمشق اليوم الإثنين.

وفي حديث مع "العربي الجديد"، تحدث الناشط مازن الريفي عن أن مجموعة من مقاتلي مليشيات "الفرقة الرابعة"، التابعة للنظام السوري، حاولت التقدم في منطقة الدرب الطويلة، حيث وقعت في كمين نصبته المعارضة السورية المسلحة، ما أدى لمقتل كامل المجموعة.

وتحاول قوّات النظام فرض سيطرتها على منطقة بساتين برزة، بهدف عزل حي برزة عن حيي القابون وتشرين شرق دمشق، ويشهد حي برزة وشرق مدينة دمشق، منذ 16 يوماً، عمليات قصف مستمرة من قوات النظام السوري، تخللتها عدة محاولات اقتحام.

وفي حمص، تجددت الاشتباكات بين قوات النظام السوري وتنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش)، في محيط حقل شاعر النفطي بريف المحافظة الشرقي، تزامناً مع غارات من الطيران الروسي على مناطق الاشتباك.

وفي شأن منفصل، قضى رجل وامرأة إثر احتراق خيمتهم في مخيم الريان للنازحين بريف حلب الشمالي قرب الحدود السورية التركية.