وفد أميركي يتوجّه إلى تل أبيب لمناقشة خطة الضم

وفد أميركي يتوجّه إلى تل أبيب لمناقشة خطة الضم

26 يونيو 2020
الصورة
نتنياهو برفقة السفير الأميركي ديفيد فريدمان (سيباستيان شينر/فرانس برس)
+ الخط -
قالت صحيفة "يسرائيل هيوم" الاسرائيلية، اليوم الجمعة، إنه في الوقت الذي لم تتمخض فيه المداولات التي عقدتها الإدارة الأميركية هذا الأسبوع عن بلورة موقف نهائي من خطة الضم الإسرائيلية، فإنه من المقرّر أن يصل إلى إسرائيل اليوم وفد أميركي رفيع المستوى يضمّ، إضافة إلى السفير الأميركي ديفيد فريدمان، المبعوث الخاص للرئيس دونالد ترامب آفي بيركوفيتش، وعضو لجنة ترسيم الحدود سكوت بيث، لمواصلة البحث مع رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو، وشريكه في الائتلاف الحاكم الجنرال بني غانتس، في الخطوات الإسرائيلية المرتقبة.
ونقلت الصحيفة، المعروفة بمناصرتها لنتنياهو وبتأييدها مشروع الضمّ، عن موظف أميركي رفيع المستوى في البيت الأبيض قوله: "في هذه المرحلة لا يوجد قرار نهائي بشأن الخطوات القادمة لتطبيق خطة ترامب للسلام"، بما يعني أنه لم يتخذ بعد قرار نهائي بشأن فرض السيادة الإسرائيلية وبأي شكل.
ووفقاً للصحيفة، ونقلاً عن مصادر في البيت الأبيض، فإن وصول هذا الوفد يشير إلى اهتمام الإدارة الأميركية بالوفاء بوعدها وفرض السيادة. ووفقاً للتقديرات، فإن الطاقم الأميركي سيواصل المباحثات مع رئيس الحكومة وغانتس حول المسارات المختلفة الممكنة، واستئناف عمل لجنة ترسيم الحدود.
وأشارت الصحيفة، في هذا السياق، إلى أن 189 عضواً من أعضاء الكونغرس الأميركي من الحزب الديمقراطي وجهوا رسالة لنتنياهو وغانتس ووزير الخارجية غابي أشكنازي، أعربوا فيها عن معارضتهم الشديدة لخطة الضم، مطالبين بتجميد الخطة لأنها تمسّ بعملية السلام وتضرّ بحلّ الدولتين.

المساهمون