وفاة 929 مهاجراً في البحر المتوسط منذ مطلع 2019

14 سبتمبر 2019
الصورة
تبقى حصيلة الغرقى والمفقودين كبيرة رغم تراجعها(آريس مسينيس/فرانس برس)
أعلنت المنظمة الدولية للهجرة أن 55918 مهاجراً ولاجئاً دخلوا أوروبا عن طريق البحر منذ مطلع عام 2019 وحتى 11 سبتمبر/ أيلول الجاري، في حين بلغ عدد الوفيات في البحر 929 وفاة خلال الفترة ذاتها.

وأوضحت المنظمة، في تقرير نشرته أمس الجمعة، أن عدد المهاجرين وطالبي اللجوء اللذين أبحروا من سواحل شمال أفريقيا وتمكنوا من الرسو في المرافئ الأوروبية منذ بداية 2019، البالغ عددهم 55918 شخصاً، يقابلهم 772828 شخصاً وصلوا خلال نفس الفترة من العام الماضي، ما يشير إلى انخفاض بنسبة تقارب 30 في المائة للمهاجرين عبر البحر المتوسط.

وذكر التقرير أن عدد الوافدين إلى اليونان وإسبانيا هذا العام وصل إلى 30755 و15798 مهاجراً على التوالي، أي ما يعادل 46553 شخصاً، يمثلون نحو 83 في المائة من إجمالي الوافدين، إذ نزلت منهم أعداد أقل بكثير في إيطاليا ومالطا وقبرص.

وبيّن التقرير أن الوفيات المسجلة ​​خلال الأشهر السبعة الأولى من العام الجاري، أي حتى نهاية يوليو/ تموز الماضي، بلغت 929 وفاة، أي نحو 51 في المائة من الوفيات المؤكدة خلال نفس الفترة من عام 2018، والبالغة 1828 حالة وفاة.

أغسطس وسبتمبر

لا تشمل وفاة 929 شخصًا في عرض البحر تلك التي سجلت خلال الأسبوعين الماضيين على الطرق البحرية المؤدية إلى إسبانيا، بحسب التقرير. وأوضح أنه يوم 29 أغسطس/ آب، انقلب قارب يحمل 32 شخصاً من ساحل الداخلة إلى جزر الكناري، أنقذت البحرية المغربية تسعة منهم، لكن 23 شخصًا فقدوا حياتهم بشكل مأساوي. كذلك عثر على رفات شخص واحد فقط من البحر، ما يعني أن 22 شخصاً ما زالوا مفقودين.

وتابع "في 3 سبتمبر، تم إنقاذ شابين جزائريين من المياه على بعد 40 ميلاً جنوب شرق كابو دي غاتا، في مقاطعة ألمرية الإسبانية. وذكرا أنهما غادرا الجزائر قبل خمسة أيام مع 15 شخصاً آخرين، لكن قاربهم انقلب. ولم تعثر السلطات الإسبانية على أي ناجين آخرين، وما زالوا مفقودين في البحر".

وأضاف التقرير "في الأول من سبتمبر، توفيت مراهقة مغربية تبلغ من العمر 16 عامًا بسبب سكتة قلبية في مستشفى في سبتة، بعد أن وجدت فاقدة الوعي في ميناء المدينة. وفي شرق البحر الأبيض المتوسط​​، توفيت يوم 6 سبتمبر امرأة سورية تبلغ من العمر 65 عامًا في مستشفى في جزيرة ساموس اليونانية بعد وقت قصير من اكتشافها فاقدة للوعي داخل قارب اعترضه خفر السواحل اليوناني".
تعليق: