هيئة الجمارك والحدود الأميركية: صور المسافرين قُرصنت

هيئة الجمارك والحدود الأميركية: صور المسافرين قُرصنت

11 يونيو 2019
الصورة
أقل من مائة ألف شخص تضرروا من الاختراق(زاك غيبسون/Getty)
+ الخط -
كشفت هيئة الجمارك وحماية الحدود في الولايات المتحدة الأميركية عن اختراق قراصنة إلكترونيين قاعدة بيانات جمعتها تضم صور مسافرين ولوحات ترخيص، أمس الإثنين.

وأوضحت هيئة الجمارك وحماية الحدود الأميركية، في بيان، أن القراصنة الإلكترونيين تسللوا إلى الصور عبر مقاول فرعي، لم تسمّه، نقل الصور إلى شبكته منتهكاً سياساتها.

وأكدت الهيئة أنها أخطرت أعضاء الكونغرس بما حصل، و"تعمل عن كثب مع وكالات أخرى لإنفاذ القانون وهيئات متخصصة في الأمن السيبراني، للتحقيق في الحادثة".

وتنبهت في 31 مايو/أيار الماضي، إلى أن المقاول الفرعي نقل الصور إلى شبكته. لم تحدد متى نقلها، أو متى حصلت عملية الاختراق الإلكتروني.

وأوضحت أن أقل من مائة ألف شخص تضرروا من الاختراق، وفق بيان ثانٍ وجهته إلى صحيفة "واشنطن بوست"، وجاء على ذكر شركة الاستشارات الهندسية Perceptics التي رفضت التعليق، كما لم توضح الهيئة تورطها من عدمه.

تجدر الإشارة إلى أن الهيئة المذكورة والمقاولين الخاصين الذين تعمل معهم يملكون إمكانية الوصول إلى قاعدة بيانات تضم وجوه الأشخاص وأرقام لوحات سياراتهم، بحجة ضرورتها لتعزيز الأمن وتطبيق قانون الحدود.

المساهمون