هند صبري بعد فوزها بجائزة أفضل ممثلة: مسؤولية كبيرة

27 يونيو 2020
الصورة
"نورا تحلم" يحقق نسبة مشاهدة عالية في نتفليكس (تويتر)
+ الخط -

أعربت الفنانة التونسية هند صبري عن سعادتها بنيلها جائزة أفضل ممثلة عربية عن فيلمها "نورا تحلم" في النسخة الرابعة من جوائز النقاد للأفلام العربية، التي يقيمها مركز السينما العربية عبر احتفالية أقيمت على الإنترنت.

تقام الفعالية ضمن سوق مهرجان كانّ الافتراضي، وهي الجوائز التي تُمنح للأفلام العربية التي أُنتجت خلال 2019، بمشاركة لجنة تحكيم تتكون من 141 ناقداً من 57 دولة يشاهدون الأفلام العربية عبر موقع "فاستيفال سكوب"، ويصوّتون للأفضل في فئات الجوائز.

وقالت هند صبري لـ"العربي الجديد" إن الجائزة تزامنت مع عرض فيلمها عبر المنصة الإلكترونية نتفليكس، في الوقت الذي حقق فيه نسب مشاهدة عالية، مضيفة أنها لم تكن تتوقع كل هذه المشاهدة.

وأوضحت الفنانة أن الجائزة مسؤولية كبيرة أُلقيت عليها، لأنها عن دور يخصّ هموم المرأة التونسية، مشيرة إلى أنها مهمومة دوماً بقضايا المرأة العربية عامةً، لا التونسية فقط.

وأضافت أنها تتفاءل بهذا الفيلم، خاصة أنه حصل على العديد من الجوائز من قبل، من دول مختلفة مثل مصر وتونس وإسبانيا وفرنسا، مشيرة إلى أن في فيلم "نورا تحلم" واقعية أكثر مما في الأفلام التي سبق أن قدمتها من قبل، لاعتماده على الشباب الذين أدخلوا لغة الشارع في الفيلم.

وظهرت هند في العمل من دون أي ماكياج، وعلّقت على تلك النقطة قائلة إن اهتمام نورا بنفسها في الفيلم رفاهية لا تستطيع الوصول إليها، فهي امرأة كادحة، وأم لديها من المشاكل ما يجعلها تنسى نفسها، موضحة أنها لا تخشى أبداً الظهور بلا ماكياج، بل ظهرت كذلك في العديد من أعمالها، مؤكدة أن هذا الأمر لا يهمها على الإطلاق، مقابل إعطاء الدور متطلباته كاملة.

Instagram Post

فيلم "نورا تحلم" من تأليف وإخراج هند بو جمعة، وإنتاج بروباغندا عماد مرزوق، وبطولة النجمة هند صبري، ولطفي العبدلي، وحكيم بومسعودي، وإيمان الشريف، وجمال ساسي، وسيف ظريف.

يتناول العمل قصة امرأة من طبقة شعبية متزوجة ولديها ثلاثة أبناء، لكن سلوك زوجها الإجرامي ودخوله إلى السجن يجعلانها تتطلع إلى تغيير هذه الحياة والبحث عن مستقبل أفضل.

الجدير بالذكر أن هند صبري كان من المفترض أن تشارك في الدراما المصرية لشهر رمضان الماضي من خلال مسلسل "هجمة مرتدة" مع الفنان أحمد عز، إلا أن تصويره توقف بسبب انتشار فيروس كورونا الجديد، ليكون آخر أعمالها في مصر تليفزيونياً مسلسل "حلاوة الدنيا"، الذي عُرض عام 2017 وحقق نجاحاً كبيراً.

أما سينمائياً، فكان آخر ظهور بمصر لها في فيلم "الممر" الذي عرض العام الجاري 2020 حيث ظهرت ضيفة شرف.

المساهمون