نقل مرشد الإخوان السابق للرعاية المركزة في حالة حرجة

نقل مرشد الإخوان السابق للرعاية المركزة في حالة حرجة

16 يناير 2017
الصورة
الوضع الصحي لعاكف بحاجة إلى رعاية خاصة (Getty)
+ الخط -
قالت مصادر طبية بمستشفى قصر العيني، بالقاهرة، إن إدارة المستشفى اضطرت لنقل المرشد السابق لجماعة الإخوان المسلمين بمصر، محمد مهدي عاكف، إلى الرعاية المركزة منذ قليل، بعد التدهور الشديد في حالته الصحية.  

وكانت علياء ابنة عاكف قد أكدت على منع السلطات الأدوية اللازمة عن والدها في محبسه،  قائلة في تصريح على حسابها الشخصي بموقع "فيسبوك": "وهل منع الأدوية عن الأستاذ عاكف داخل عنبر المعتقلين -مستشفى القصر العيني- إلا جريمة قتل ممنهجة؟ اللهم انتقم من كل من رضي هذا الفعل ومن أعان عليه".

ونقلت إدارة منطقة سجون طرة، عاكف، إلى مستشفى قصر العيني نهاية ديسمبر الماضي، بعد تراجع شديد في حالته الصحية، نظراً لمعاناته من مرض السرطان، الذي داهمته الإصاية به داخل السجن، بالإضافة لمعاناته من انسداد القنوات المرارية.  

فيما أكد محامي الجماعة، عبد المنعم عبد المقصود، على أن هناك حالة من التعنت ضد عاكف الذي تجاوز عمره 90 عاماً، لافتا إلى أن الإمكانيات المتوفرة في عنبر المعتقلين بالقصر العيني ضعيفة للغاية، في حين أن حالة المرشد السابق تحتاج إلى رعاية دقيقة. 

وتجدر الإشارة إلى أنه بعد إصدار محكمة النقض قرارها بإلغاء الأحكام الصادرة في القضية المعروفة إعلاميا بأحداث مكتب الإرشاد وإعادة المحاكمة فيها، أصبح استمرار احتجاز عاكف مثار استفهام.