نجم وولفرهامبتون يصنع الحدث بلفتة مميزة في الدوري الأوروبي

08 نوفمبر 2019
الصورة
المكسيكي راؤول خيمينز لاعب وولفرهامبتون (Getty)
+ الخط -
نصب اللاعب المكسيكي راؤول خيمينز نفسه نجماً لمواجهة فريقه وولفرهامبتون أمام ضيفه سلوفان براتيسلافا السلوفاكي، في الجولة الرابعة من عمر مسابقة اليوربا ليغ، بعد لفتة إنسانية مميزة، جاءت بعد أن نجح في تسجيل هدف الفوز لفريقه في الدقائق الأخيرة.

وبعد أن قطع اللاعب أنفاس المشجعين على المدرجات وجميع اللاعبين، بعد تدخله العنيف على لاعب الفريق المنافس، السلوفيني كينان بايريتش، حيث حاول ركل الكرة بمقصية، لكن ضربته جاءت دون قصد بوجه اللاعب الذي تعرض للإغماء بصورة مباشرة، في حادث نشر الرعب على أرض الملعب.

وأدرك خيمينز واللاعبون على الفور خطورة الموقف، بعد أن عجز اللاعب على التحرك، ليطالبوا بتدخل الجهاز الطبي بشكل عاجل، الذي وجه له الإسعافات الأولية قبل أن يتم نقله لأقرب مستشفى لتلقي العلاج المطلوب.

وبعد توقف المباراة لعشر دقائق لعلاج اللاعب، أظهرت اللوحة الإلكترونية أن هناك 12 دقيقة من الوقت المحتسب بدل الضائع، وبعد دقيقتين من الوقت، نجح خيمينز في هز شباك الفريق المنافس، لكنه رفض الاحتفال، موجهاً في الوقت ذاته رسالة اعتذار للاعب المصاب، في لفتة خطفت الأنظار بالمواجهة الأوروبية.

المساهمون