نجم ميلان يُغادر ويودع الفريق بطريقة مؤثرة

05 اغسطس 2020
الصورة
بونافنتورا تعرّض لأكثر من إصابة مع ميلان (جوناثان موسكروب/Getty)

انتهت مسيرة النجم الإيطالي جياكومو بونافنتورا، مع فريقه ميلان مع نهاية الموسم بعد سنوات عاشها من التألق رغم نتائج الفريق المتدهورة، كما عاش فيها الكثير من الإصابات التي كان قد تعرّض لها، وهذا منذ انضمامه من نادي أتلانتا عام 2014.

وقام اللاعب بتوديع فريق ميلان، برسالة مؤثرة نشرها على حسابه بموقع التواصل الاجتماعي إنستغرام، حيث كتب: " شكراً  لكم...لقد عشت حلماً. السنوات التي قضيتها في ميلان لا يمكن أن تُنسى، أود أن أشكر جميع الأشخاص الذين شاركت معهم هذه المغامرة الرائعة، الرؤساء والموظفين والمدربين وزملائي في الفريق والأطباء والمعالجين".

وتابع جياكومو بونافنتورا "بفضل كلّ هؤلاء الذين يعملون خلف الكواليس في ميلانو، عرفنا أنهم المحرك الحقيقي للفريق، وبفضلهم كلّ يوم نشعر أننا في المنزل  مثل الأسرة، فشكراً لكل مشجعي ميلان، الذين دعمونا دائمًا، في أفضل اللحظات وأصعبها: إن هدير سان سيرو هو شيء خاص، ولن أنساه أبدًا".

ومع نهاية عقده، بات جياكومو بونافنتورا (30 عاماً)، أمام حرية الانتقال إلى نادٍ جديد في فترة الانتقالات الصيفية الحالية، حيث يوجد في مفاوضات مع ناديه السابق أتلانتا، وكذلك فيورنتينا وروما.