نجم برشلونة السابق ينقذ إيفرتون من الخسارة بهدفٍ عالمي

نجم برشلونة السابق ينقذ إيفرتون من الخسارة بهدفٍ عالمي


11 ديسمبر 2018
الصورة
لوكاس دينييه الظهير الأيسر لنادي إيفرتون (Getty)
+ الخط -
خطف النجم الفرنسي لوكاس دينييه الظهير الأيسر لنادي إيفرتون الأضواء وبشدة، بعدما تمكن من إنقاذ فريقه من خسارة محققة أمام ضيفه واتفورد بالمباراة التي جمعت بينهما، ضمن منافسات الأسبوع 16 في الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم، على ملعب "جوديسون بارك" في مدينة ليفربول.

وبينما كانت جماهير إيفرتون تتوقع لحاق هزيمة محققة بفريقها، احتسب الحكم كيفين فريند ركلة حرة مباشرة لصاحب الأرض والجمهور، على مشارف منطقة جزاء واتفورد، لينبري لها النجم الفرنسي، لاعب برشلونة السابق لوكا دينييه حتى ينفذها.


وأطلق دينييه تسديدة صاروخية قوية سكنت مرمى واتفورد، الذي لم يستطع حارس مرماه بن فوستر من صدها في الدقيقة (96)، من عمر الشوط الثاني للمباراة، وسط فرحة هيستيرية لجماهير نادي إيفرتون ولاعبيه وجهازه الفني، بما قام به الظهير الأيسر الذي أنقذهم من خسارة محققة.

وانتهت المباراة بالتعادل بين إيفرتون وضيفه واتفورد بهدفين لكلّ منهما، ليرفع صاحب الأرض رصيده إلى 24 نقطة في المركز السابع بترتيب جدول أندية الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم، بينما تجمد رصيد واتفورد عند 21 نقطة في المرتبة 12.

المساهمون