نجم السلة الأميركية ليبرون جيمس غاضب لهذا السبب

19 سبتمبر 2020
الصورة
لم ينجح جيمس بالحصول على جائزة أفضل لاعب في دوري السلة الأميركية (مارك إيرمان/Getty)
+ الخط -

كشف النجم ليبرون جيمس لاعب فريق لوس أنجليس ليكرز، أنه يشعر بالاستياء من نتيجة التصويت لاختيار أفضل لاعب في دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين، بعد أن حصل على 16 صوتا فقط.

وللعام الثاني على التوالي توج اليوناني يانيس أنتيتوكومبو لاعب ميلووكي باكس بجائزة أفضل لاعب في البطولة، بعد أن حصد 85 صوتاً من اجمالي الأصوات وهو 101 صوت في حين احتل جيمس صاحب (35 عاماً) المركز الثاني للمرة الرابعة خلال مسيرته الحافلة المستمرة منذ 17 عاما.

وبعد أول مباراة لفريقه في نهائي القسم الغربي أمام دينفر ناغتس قال النجم ليبرون جيمس لوسائل الإعلام: "الإجابة الصريحة هي أنني مستاء.. شعرت بالاستياء لأنني حصلت على 16 صوتا من 101 صوت".

وأضاف اللاعب المخضرم بعد فوز فريقه 126-114 وتقدمه 1-صفر على ناغتس في السلسلة التي تحسم على أساس الأفضل في سبع مباريات "هذا لا يعني أنني أقول إن الفائز لم يكن يستحق التتويج بالجائزة لكني شعرت بالاستياء، كما أنني حصلت على المركز الثاني مرات عديدة خلال مسيرتي على مستوى التتويج بلقب البطولة والآن هذه رابع مرة أحتل فيها المركز الثاني في جائزة أفضل لاعب في البطولة".

وتُمنح الجائزة بناء على تصويت لجنة عالمية مكونة من صحافيين وشبكات البث التلفزيونية، فيما تساءل جيمس الفائز بلقب البطولة ثلاث مرات بشأن معايير الاختيار، بقوله "لا أعلم مدى متابعتهم للمباريات. لن أجلس هنا وأتحدث عن المعايير التي يجب وضعها أو ما هي. تغيرت المعايير على مدار السنوات منذ بداية مشواري في الدوري".

وتابع "في بعض الأحيان تذهب الجائزة لأفضل لاعب في أفضل فريق. في أحيان أخرى تذهب لصاحب أفضل إحصاءات خلال الموسم. أعني لا أحد يعلم. لكنكم تعلمون أن يانيس قدم موسما مذهلا، يمكنني قول ذلك بكل ثقة".

ولم يكتفِ ليبرون جيمس بما قاله لوسائل الإعلام، بل سارع إلى حسابه الرسمي في موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، وكتب تغريدة قال فيها " 16 من أصل 101 (أصوات)! حسنا رائع! لقد حصلت على جميعكم".