نجم الجزائر يتحدى الإصابة...ويوجه رسالة لجماهير ناديه


12 أكتوبر 2019
الصورة
الجزائري أندي ديلور لاعب مونبلييه (Getty)

انتابت جماهير نادي مونبلييه موجة خوف عارمة، بعد سقوط مهاجمها الجزائري أندي ديلور عقب تسجيله هدفاً ضد نادي موناكو في الدوري الفرنسي، ليقرر المدير الفني للفريق ميشيل دير زاكريان تغييره مباشرة بعد الهدف الثالث بسبب تأثره بالإصابة.

وبينت الفحوصات المعمقة التي أجراها النجم الجزائري، تعرضه لتمزق بسيط على مستوى العضلة، الأمر الذي لن يتسبب بحرمان اللاعب من الغياب عن الميادين لفترة طويلة.

وقرر الجهاز الطبي للفريق الفرنسي أن يخضع الدولي الجزائري لفترة علاجية تقدر بأسبوع كامل، على أن يتم الإعلان بعدها عن مدة غيابه بعد مراقبة عملية استشفائه، حيث يفضل اللاعب مواصلة العلاج بشكل تدريجي مخافة تفاقم الإصابة.

ورفع هداف مونبلييه التحدي للعودة بسرعة إلى الميادين، بعد أن وعد جماهير ناديه بالعودة سريعاً والمشاركة في المباراة المقبلة، حيث قال في تصريحات لصحيفة (ميدليبير) الفرنسية: "سأبين لكم أنني محارب، وسأكون حاضراً في مباراة نادي رامس"، علماً أن المباراة ستقام في 19 أكتوبر/تشرين الأول الجاري، أي مباشرة بعد انتهاء الأسبوع الدولي.

وسقط ديلور في الدقيقة 56 من عمر المباراة التي جمعتهم بضيفهم موناكو، مباشرة بعد تسجيله هدفاً في اللقاء، ويبدو أن الحركة التي قام بها جعلته يحس بآلام حتمت عليه إنهاء المباراة مبكراً، ليترك مكانه لزميله سليمان كمارا وعلامة التأثر بادية على وجهه.

 

تعليق: