نبأ غير سار لفريق أرسنال حول الجزائري بن ناصر

نبأ غير سار لفريق أرسنال حول الجزائري بن ناصر

21 فبراير 2020
الصورة
بن ناصر نجم فريق ميلان الإيطالي (Getty)
+ الخط -
يواصل النجم الجزائري إسماعيل بن ناصر، التألّق مع نادي ميلان الإيطالي، خلال الموسم الجاري، خاصة منذ قدوم المدير الفني الإيطالي ستيفانو بيولي، بعد بداية معقدة مع المدرب السابق الإيطالي ماركو جيامباولو، رغم أنّ الأخير كان وراء ضمه.


وجاء هذا التألق من نجم منتخب "محاربي الصحراء"، ليُعيد طرح تساؤلات جديدة حول مستقبله، وموقف فريقه الأسبق أرسنال الإنكليزي، لناحية إمكانية استعادته في المستقبل، وفقاً لتقارير إعلامية بريطانية سابقة.

ونفى موقع "كالتشيو ميركاتو" الإيطالي، الأخبار الواردة من إنكلترا، والتي تحدثت عن وجود بندٍ في عقد بن ناصر مع ميلان، يُتيح لفريق "المدفعجية" استعادته خلال نهاية الموسم، وهذا في حال رغب المدير الفني الإسباني لأرسنال ميكيل أرتيتا، بذلك.

ولفت المصدر ذاته إلى أنّ عقد بن ناصر كان يحتوي على بند يفيد بأولوية نادي أرسنال في استعادته مستقبلاً عندما كان لاعباً في فريق إمبولي في الموسمين الماضيين، مشيراً إلى أنّ اللاعب حالياً لم تعد تربطه أي علاقة بالنادي الإنكليزي، منذ انتقاله إلى "الروسونيري"، في فترة الانتقالات الصيفية الماضية مقابل 16.5 مليون يورو.

وكان المدير الفني الأسبق لفريق أرسنال؛ الفرنسي آرسين فينغر، وراء ضم بن ناصر من نادي آرل أفينيون الفرنسي عام 2015، غير أنّ اللاعب لم يظهر مع الفريق الأول إلا في مباراة واحدة كانت خلال لقاء الكأس، ليقوم النادي بإعارته لنادي تور الفرنسي، ثم بيعه عام 2017 لفريق إمبولي، مع بند أولوية استعادته مستقبلاً.

وتمكن اللاعب الشاب من تقديم مستويات باهرة في بطولة أمم أفريقيا الماضية بمصر، حيث تم اختياره كأفضل لاعب في المسابقة، وهو ما جعل إدارة ميلان تسارع إلى خطفه، وليصبح لاحقاً أحد أفضل لاعبي "الكالتشيو" هذا الموسم.

المساهمون