ميلان يتمنى كسر عقدة ساري في المواجهة التاسعة

10 نوفمبر 2019
الصورة
هل يقلب ميلان الطاولة على يوفنتوس؟ (Getty)

يُعاني فريق ميلان من عقدة خاصة حين يواجه المدرب الإيطالي ماوريتسيو ساري الذي يقود يوفنتوس حالياً، حيث لم يحقق أي فوز أمامه في 8 مواجهات سابقة.

وسيتجدد اللقاء بين الطرفين حين يستضيف يوفنتوس غريمه ميلان، ولا يبدو فريق "الروسونيري" في ظروف مشجعة بعد مسيرة محبطة هذا الموسم، لكنه يتمنى الحصول على حافز ثأري من مواجهة ساري تحديداً.
  
ونجح ساري في الفوز 4 مرات على ميلان بجانب 4 تعادلات أخرى عندما كان يقود إمبولي ثم نابولي في الكالتشيو، ويبدو الأوفر حظا للفوز مجددا ولكن هذه المرة مع يوفنتوس.
  
ويتمنى ميلان غياب هداف فريق يوفنتوس كريستيانو رونالدو والمدافع ماتيس دي ليخت عن القمة، ليحتفظ ببصيص أمل في العودة بنتيجة ايجابية، وذلك بعد ظهور مؤشرات عن معاناة الاثنين من الإصابة.



وكان رونالدو خرج في آخر 10 دقائق أمام لوكوموتيف موسكو في دوري أبطال أوروبا بمنتصف الأسبوع، وبدا النجم البرتغالي غاضبا من ساري بسبب التبديل، لكن المدرب أوضح بعد ذلك أنه عانى من إصابة عضلية وأراد إراحته.

وغاب المدافع ماتياس دي ليخت عن الرحلة إلى موسكو بسبب إصابة بالكاحل، وتدرب مثل رونالدو بشكل منفرد، لكن لم تتضح إمكانية مشاركتهما في التشكيلة الأساسية.