مواجهات عنيفة في محافظة المهرة اليمنية

17 فبراير 2020
الصورة
تحدثت مصادر عن سقوط جريحين (محمد حمود/فرانس برس)
+ الخط -
اندلعت مواجهات "عنيفة"، مساء الاثنين، بين قوات سعودية ويمنية، ومسلحين قبليين في محافظة المهرة شرقي اليمن.

ونقلت "الأناضول" عن مصادر محلية إفادتها بسقوط مصابَين، أحدهما بصفوف القوات اليمنية المرافقة لنظيرتها السعودية، وآخر بصفوف المسلحين القبليين جراء المواجهات المندلعة على الطريق المؤدي إلى منفذ الشحن الحيوي.
من جهته، قال المسؤول الإعلامي في لجنة اعتصام المهرة السلمي، سالم بلحاف، إن "الاستفزاز السعودي وعرقلة حركة التجارة في منفذ شحن، دفع بالمواطنين للاعتراض على هذا السلوك والاحتماء بالقبائل بحكم الأعراف القبلية".
وأوضح بلحاف، لـ"الأناضول"، أن القبائل قامت بالانتفاضة ضد القوات السعودية باعتبارها القوات الوحيدة الممثلة للتحالف في المحافظة.
واعتبر أن "السلوك الذي تمارسه السعودية بتحليق طيران الأباتشي، والتعنت واستخدام القوة ضد المواطنين لا يفيد المملكة".
وأشار إلى أن "لجنة اعتصام المهرة تدين سلوك السعودية في المهرة، وإطلاق قواتها النار على المواطنين وعبثهم بالمنافذ والحياة العامة بالمهرة".
والأحد، استنكرت لجنة الاحتجاج السلمي بمحافظة المهرة إجراءات القوات السعودية في منفذ شحن الحدودي مع سلطنة عمان.
وقالت لجنة الاحتجاج السلمي، في بيان، إن "القوات السعودية الموجودة في منفذ شحن الحدودي في محافظة المهرة، أقدمت على اتخاذ قرارات تعسفية ضد المسافرين اليمنيين".


وأوضحت أن الإجراءات شملت "منع مرور المعدات الثقيلة التي يستوردها المواطنون من الخارج، ومنع إعطاء تصاريح جمركة معدات المواطنين، إضافة إلى إلزام المسافرين باستخراج جوازات سفر جديدة بالرغم من عدم انتهاء صلاحيتها".
ولجنة احتجاج أبناء المهرة السلمي، حركة بمحافظة المهرة تنظم بين الحين والآخر مظاهرات ضد وجود القوات السعودية في المحافظة المحاذية لسلطنة عمان، وتصفه بـ"الاحتلال".
في المقابل، قال بيان للمركز الإعلامي للسلطة المحلية في محافظة المهرة، إن "رتلاً من قوات التحالف العربي (قوات سعودية) مسنودة بقوات المهام الخاصة (تابعة للحكومة اليمنية) تعرّض لكمين مسلح نصبه مجموعة من المتمردين المسلحين على الطريق المؤدي إلى منفذ شحن (حدودي مع سلطنة عمان)".

وأضاف البيان أن "مواجهات عنيفة اندلعت عقب الكمين"، لافتا إلى قوات التحالف وقوات المهام الخاصة أفشلت الكمين وقامت بملاحقة المسلحين الذين لاذوا بالفرار.
وأوضح أن قوات التحالف كانت في مهمة دورية معتادة للقيام بعملية التفتيش الروتيني اليومي، إلى جانب استقصاء طبيعة الوضع الأمني في منفذ للشحن، مؤكداً أن الكمين والمواجهات لم يسفرا عن أي خسائر بشرية.


(الأناضول)