من عمرو زكي إلى أريغو ساكي.. أحداث اليوم

من عمرو زكي إلى أريغو ساكي.. أحداث اليوم

01 ابريل 2017
الصورة
أريغو ساكي مدرب ميلان وإيطاليا سابقاً (Getty)
+ الخط -
يعود تاريخ 1 إبريل/ نيسان بنا سنوات إلى الوراء، لكي نعيش معه لحظات لا ينساها عشاق الرياضة حول العالم، من مباريات رسخت في أذهان الجميع، إلى لقطات خُلّد أبطالها في الذاكرة، وكانت لهم بصمة كبيرة في عالم الساحرة المستديرة وكذلك في عالم التنس.

- بلغ اليوم المدرب السابق، الإيطالي أريغو ساكي، عامه الواحد والسبعين، وهو الذي ولد يوم 1 إبريل سنة 1946، قبل أن يدخل عالم كرة القدم سنة 1964 من بوابة فريق فويزغانو المغمور، والذي استمر معه حتى سنة 1977 قبل أن ينتقل إلى بيلاريا الذي لعب معه موسمين واعتزل، على الرغم من أن مسيرته كلاعب لم تكن جيدة أبداً، أبدع ساكي في عالم التدريب، وقاد فريق بارما وميلان والأتزوري وكذلك أتلتيكو مدريد، وحقق العديد من الألقاب أبرزها مع الروسونيري الذي قاده للتويج بلقب دوري أبطال أوروبا في مرتين متتاليتين.

- نجم آخر ولد بتاريخ اليوم، وهو الهولندي كلارنس سيدورف سنة 1976. بدأ مسيرته سنة 1992 من بوابة فريق أياكس الذي قضى معه 3 سنوات وتوّج بصبحته بلقب دوري أبطال أوروبا، قبل أن يلعب موسماً في سمبدوريا الإيطالي، وينتقل منه إلى ريال مدريد الذي عاد وحصد معه لقب التشامبيونز ليغ، ليلعب موسمين في إنتر، ويغادره بعدها إلى الغريم ميلان، والذي حقق بصبحته لقب دوري الأبطال مرتين، ليعتزل سنة 2014 بقميص بوتافوغو.

- يحتفل اليوم المهاجم المصري عمرو زكي ببلوغه عامه الرابع والثلاثين، وهو الذي ولد في المنصورة سنة 1983، وبدأ مسيرته سنة 2001 مع فريق المدينة التي ولد فيها، قبل أن يتنقل بين فرق إنبي والزمالك، ليحترف بعدها مع ويغان أثلتيك ثم هال سيتي، ويخوض عدة تجارب أخرى قبل أن يعتزل في سنة 2015 بقميص المقاولون العرب، إلا أن مسيرته على صعيد المنتخب كانت مميزة بحصده لقب أمم أفريقيا في نسختي 2006 و2008.

- حقق النجم الصربي نوفاك ديوفكويتش في مثل هذا اليوم عام 2007 اللقب الأول له في بطولات الماسترز ذات الـ1000 نقطة، وكان ذلك في بطولة سوني إريكسون الأميركية، والمعروفة حالياً ببطولة ميامي، حينها تمكن المصنف الأول عالمياً في السابق من هزيمة اللاعب الأرجنتيني غويرمو كانياس بواقع 6-3 و6-2 و6-4.

دلالات

المساهمون