من صدمة ديبورتيفو التاريخية لميلان إلى هاري كين..أحداث اليوم

من صدمة ديبورتيفو التاريخية لميلان إلى هاري كين..أحداث اليوم

07 ابريل 2017
الصورة
ديبورتيفو فاز يومها برباعية نظيفة (Getty)
+ الخط -
يعود تاريخ 7 أبريل/ نيسان بنا سنوات إلى الوراء، لكي نعيش معه لحظات لا ينساها عشاق الرياضة حول العالم، من مباريات رسخت في أذهان الجميع، إلى لقطات خُلّد أبطالها في الذاكرة، وكانت لهم بصمة كبيرة في عالم الساحرة المستديرة.

- في مثل هذا اليوم شارك النجم الإنكليزي هاري كين لأول مرة أساسياً بقميص نادي توتنهام هوتسبر سنة 2014، وحينها كانت المباراة أمام فريق سندرلاند، واستطاع أيضاً أن يسجل أول أهدافه الرسمية مع السبيرز، ليساهم في الفوز بنتيجة 5-1، وهو حالياً يعتبر هداف الفريق الأول وقائد خط هجومه.

- بتاريخ اليوم صدم نادي ديبورتيفو لاكورونيا الجميع حين أقصى نادي ميلان من مسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، وكان لقاء الذهاب في سان سيرو قد انتهى بنتيجة 4-1 للفريق الإيطالي، لكن الديبور، وعلى ملعبه في "الريازور"، تقدم في الدقيقة الخامسة عن طريق والتر باندياني، قبل أن يضيف فاليرون الهدف الثاني، ليعود لوكيه ويحرز الهدف الثالث، قبل أن يقتل فران الزوار بهدف رابع في الدقيقة 76.

- يحتفل المهاجم الإيطالي ماركو ديلفيكيو ببلوغه الرابعة والأربعين من عمره، وهو الذي ولد سنة 1973 في مدينة ميلانو الإيطالية، قبل أن يحترف كرة القدم سنة 1991 مع فريق إنتر ميلان، والذي باعه إلى فينيزيا ليلعب هناك موسماً وينتقل إلى أودينيزي، ليعود إلى الإنتر سنة 1995 ويلعب موسماً فقط، ليرحل على إثر ذلك إلى روما الذي قضى سنوات طويلة معه حتى 2005، فحقق لقب الدوري والكأس، قبل أن يلعب لكلّ من بريشيا وبارما وأسكولي، ليعتزل سنة 2009 بقميص نادي بيسكاتوري أوستيا.

- بينما كانت جماهير مانشستر يونايتد تعدّ الدقائق لنهاية المباراة من أجل التأهل إلى ربع نهائي دوري أبطال أوروبا عام 2010، على إثر تقدم كتيبة السير أليكس فيرغسون 3-0 في الإياب على بايرن ميونخ، الذي فاز ذهاباً 2-1، ظهر أوليتش في البداية ليقلّص الفارق قبل نهاية الشوط الأول، ومع تبقي 15 دقيقة استطاع النجم الهولندي آريين روبن أن يحرز الهدف القاتل.


المساهمون