ملفه لم يُقفَل بعد.. اتهامات جديدة لوينستين بالاعتداء الجنسي

11 ابريل 2020
الصورة
المحامية غلوريا ألريد مع لافتة "هذه هي العدالة" (Getty)

وُجِّهَت إلى المنتج الهوليوودي السابق هارفي وينستين، التهمة في قضية اعتداء جنسي ثالث، في إطار قضية يحقق فيها مدعون عامون في لوس أنجليس.

وقالت المدعية العامة في لوس أنجليس جاكي لايسي: "نستمر في إعداد ملفنا وتعزيزه".

وقد وُجِّهت إلى المنتج السابق المسجون في ولاية نيويورك بعد إدانته بتهمتي الاعتداء الجنسي والاغتصاب، ثلاثة اتهامات بالاعتداء الجنسي أمام القضاء في كاليفورنيا، على ما أعلنت أجهزة المدعية العامة.

ويُتَّهَم وينستين بالاعتداء جنسياً على امرأة لم يكشف عن هويتها في بيفرلي هيلز، في مايو/ أيار 2010.

وتُضاف التهمة الجديدة التي كشف عنها الجمعة، إلى اتهامين سابقين أُعلنا في يناير/ كانون الثاني.

فقد اتُّهم المنتج السابق بالدخول عنوة إلى غرفة امرأة في فندق، واغتصابها في 18 فبراير/ شباط 2013، وبالاعتداء على أخرى غداة ذلك في غرفة فندق في بيفرلي هيلز.

وينفي وينستين أن يكون قد أقدم على ذلك، مؤكداً أن كل علاقاته أتت بالتراضي.

وأضافت لايسي: "إذا اكتشفنا أدلة جديدة على وجود جرائم لم تكن معروفة كما الحال هنا، سنجري تحقيقاً، وسنحدد ما إذا كان توجيه اتهامات جديدة ضروري".

ولم يحدد بعد موعد لبدء المحاكمة، إلا أن أجهزة المدعية العامة أكدت الجمعة أنها باشرت طلباً بنقل وينستين.

ويواجه هارفي وينستين في هذا الملف الجديد احتمال الحكم عليه بالجسن 29 عاماً.

وقد اتهمت نحو 90 امرأة حتى الآن، وينستين بالتحرش، والاعتداء الجنسي، أو الاغتصاب. لكن غالبية هذه القضايا مشمولة بمرور الزمن.

(فرانس برس)