مقتل 3 عسكريين مصريين وإصابة آخرين في العريش

08 مارس 2019
الصورة
تشهد سيناء عملية عسكرية واسعة منذ أكثر من عام(Getty)
قتل وأصيب عدد من العسكريين المصريين، مساء اليوم الجمعة، في تفجير آلية تابعة للجيش المصري جنوب مدينة العريش، بمحافظة شمال سيناء، التي تشهد عملية عسكرية واسعة النطاق منذ أكثر من عام.

وقالت مصادر طبية في مستشفى العريش العسكري، لـ"العربي الجديد"، إن ثلاثة مجندين على الأقل قتلوا، وأصيب آخرون، في تفجير دبابة تابعة للجيش المصري أثناء سيرها على الطريق الدائري جنوب مدينة العريش.

وأضافت المصادر ذاتها أنه جرى نقل جثث القتلى والمصابين للمستشفى، وأشارت إلى أنه عرف من القتلى العريف أحمد محمد، والرقيب أحمد اللبان.

كذلك فجّر مسلحون مجهولون، يعتقد انتماؤهم لتنظيم ولاية سيناء الموالي لتنظيم "داعش" الإرهابي، جرافة تابعة للجيش المصري غرب مدينة رفح، ما أدى إلى إصابة سائقها.

وقالت مصادر قبلية، لـ"العربي الجديد"، إن عبوة ناسفة انفجرت في جرافة للجيش قرب قرية بلعا غرب المدينة، ما أدى إلى إصابة سائقها بجروح.

وتأتي هذه الهجمات مع بدء العام الثاني للعملية العسكرية الشاملة التي بدأها الجيش المصري في 9 فبراير/ شباط الماضي، وخسر منذ بدايتها عشرات العسكريين، بينهم ضباط برتب رفيعة، بالإضافة إلى مقتل عشرات المدنيين، وتجريف منازل وأراضٍ زراعية في كافة مناطق سيناء.