مقتل 11 عراقياً في الفلوجة و"داعش" يحاصر قوة أمنية

مقتل 11 عراقياً في الفلوجة و"داعش" يحاصر قوة أمنية

08 يوليو 2015
الصورة
القوة الأمنية محاصرة بالمعهد الفني بمنطقة أبو سديرة (Getty)
+ الخط -

 

حاصر تنظيم "الدولة الإسلامية"(داعش)، اليوم الأربعاء، قوات من الجيش العراقي ومليشيات "الحشد الشعبي" شرق الفلوجة، فيما نقل 30 أسيراً من "الحشد" إلى المدينة، التي قضى فيها 11 مدنياً.

وقال الرائد في شرطة الفلوجة، وسام الفلاحي، إن "قوات من الجيش والحشد الشعبي تمكنت من دخول بناية المعهد الفني الواقع في منطقة أبو سديرة القريبة من الطريق الدولي السريع الرابط بين مدينة الفلوجة وناحية الصقلاوية والذي كان يتخذ منه داعش معسكراً لتدريب مقاتليه".

وأضاف أن "عناصر داعش انسحبوا في البداية وفتحوا المجال أمام القوات المهاجمة لدخول البناية والسيطرة عليه وبعد ذلك تم تطويقه من قبل مسلحي تنظيم داعش ومحاصرته".

اقرأ أيضاً: توقّف مريب لمعارك "الحشد الشعبي" في الأنبار

في موازاة ذلك، أشار الناطق الرسمي باسم مجلس شيوخ ووجهاء قضائي الفلوجة والكرمة، الشيخ أحمد درع الجميلي، إلى أن "عناصر داعش أسروا العشرات من الحشد الشعبي في معارك الجسر الياباني مساء يوم الاثنين الماضي".

ولفت إلى أن "داعش أدخل نحو 30 أسيراً إلى مدينة الفلوجة، مساء أمس، وأخذهم إلى مكان مجهول، ولا يعرف مصيرهم إلى الآن".

في سياق آخر، أكد الدكتور ليث الدليمي، وهو أحد الأطباء المقيمين في مستشفى الفلوجة العام، أن "مستشفى الفلوجة العام استقبل اليوم، جثث 11 شخصاً، بينهم أربعة أطفال واثنتان من النساء، و38 جريحاً، بينهم 15 امرأة و11 طفلاً، نتيجة القصف العشوائي لقوات الجيش والحشد الشعبي بواسطة الصواريخ وقذائف الهاون والمدفعية على منازلهم في مناطق متفرقة من المدينة، حسب شهادات الجرحى التي تحتفظ بها مستشفى الفلوجة العام".

وأضاف الشامي، نقلاً عن الجرحى، أن "القصف أسفر أيضاً عن تدمير عدد كبير من المنازل وإلحاق أضرار مادية بعدد كبير من ممتلكات المواطنين". لافتاً إلى أن "الجثث نقلت إلى الطب العدلي والجرحى يتلقون العلاج اللازم وكانت إصاباتهم متوسطة وحرجة".

لكن مصدراً في قوات الجيش في الأنبار، قال إن "قوات الجيش قصفت مواقع لتنظيم داعش في مدينة الفلوجة وأسفر عن مقتل عدد من عناصر التنظيم خلال القصف الذي استهدف مقراتهم في المدينة".

وأضاف أن "العمليات العسكرية لتحرير مدينة الفلوجة مستمرة، وهناك تقدم لقواتنا الأمنية في ناحية الصقلاوية شمالاً ومنطقة الهيتاوين جنوباً لتحريرهما من تنظيم داعش".

اقرأ أيضاً: مقتل وإصابة 75 مدنياً بقصف للجيش العراقي على الفلوجة

 

المساهمون