مقتل مجندين مصريين بهجومين إرهابيين في سيناء

03 يوليو 2019

قتل مجندان مصريان، ظهر اليوم الأربعاء، بهجومين لتنظيم "ولاية سيناء" الموالي لتنظيم "داعش" الإرهابي في مناطق وسط سيناء، شرقي البلاد، التي شهدت أخيرا سلسلة من الهجمات ضد قوات الجيش والشرطة. 

وقالت مصادر قبلية لـ"العربي الجديد إن تنظيم "ولاية سيناء" فجر عبوة ناسفة في آلية للجيش المصري على الطريق المؤدي إلى وسط سيناء فى منطقة بئر لحفن، جنوب العريش، ما أدى لمقتل وإصابة من كان على متنها.

وأضافت المصادر ذاتها أن قوات الأمن وسيارات الإسعاف هرعت إلى المكان وشرعت بعمليات بحث وتفتيش عن المنفذين.  

وفي وقت لاحق، أفادت المصادر الطبية في مستشفى العريش العسكري "العربي الجديد بوصول جثتي مجندين و5 إصابات إلى المستشفى نتيجة هجومين على قوات الأمن بوسط سيناء.

وأوضحت المصادر أن جثة أحد القتيلين تعود لمجند تعرض لرصاص قناص في قرية بغداد بوسط سيناء أدت لمقتله على الفور، مشيرة إلى أن الحالة الصحية للمصابين وصفت بين المتوسطة إلى الخطيرةَ. 

ويشار إلى أن التنظيم الإرهابي عاود النشاط في كافة مناطق شمال ووسط سيناء، ما أدى إلى وقوع قتلى وجرحى في صفوف قوات الأمن خلال الأسابيع القليلة الماضية.