مفاجأة.. باريس سان جيرمان يرفض عرض الريال "الضخم" لضم نيمار

22 اغسطس 2019
الصورة
نيمار يريد العودة للدوري الإسباني مرة أخرى (Getty)
تواصل وسائل الإعلام العالمية متابعتها لحيثيات قضية عزم النجم البرازيلي نيمار دا سيلفا مغادرة نادي باريس سان جيرمان الفرنسي بطل الدوري بالموسم الماضي، الذي قامت إدارته بوضع عددٍ من الشروط حتى تسمح للمهاجم بالرحيل، بالإضافة لرفضها للعرض المقدم من ريال مدريد الإسباني.

وكشفت صحيفة "ليكيب" الفرنسية أن إدارة نادي باريس سان جيرمان قامت برفض العرض المقدم من نظيرتها في ريال مدريد الإسباني، الذي دخل في منافسة قوية مع برشلونة ويوفنتوس الإيطالي المهتمين بخدمات النجم البرازيلي نيمار دا سيلفا، قبل إغلاق سوق الانتقالات الصيفية.

وأضافت أن إدارة ريال مدريد الإسباني قدمت مبلغ 100 مليون يورو، مع وضع النجم الويلزي غاريث بيل، والكولومبي خاميس رودريغيز، والحارس الكوستاريكي كيلور نافاس في العرض المقدم إلى باريس سان جيرمان، من أجل الحصول على خدمات صاحب (27 عاماً)، لكن بطل الدوري الفرنسي بالموسم الماضي رفض العرض.

وتابعت أن ريال مدريد دخل على خط مفاوضات الحصول على عقد النجم البرازيلي كمنافس حقيقي لغريمه التاريخي برشلونة، الذي تُمني إدارة بطل الليغا بالموسم الماضي بعودة نيمار دا سيلفا إلى صفوف الفريق، حتى يعوض رحيل مواطنه فيليب كوتينيو إلى بايرن ميونخ، والإصابة التي تعرض لها الأوروغوياني لويس سواريز، والفرنسي عثمان ديمبلي.

وأوردت أن إدارة برشلونة قدمت عرضاً يقضي بعودة نيمار دا سيلفا إلى صفوف بطل الدوري الإسباني بالموسم الماضي على سبيل الإعارة لمدة عامين، مع خيار الشراء الإلزامي بمبلغ 160 مليون يورو، لكن باريس سان جيرمان رفض العرض أيضاً.


وواصلت، أن إدارة نادي ريال مدريد الإسباني تحافظ على الاتصالات بمحيط النجم البرازيلي نيمار دا سيلفا، الذي بات خلال الفترة الماضية محط أنظار وسائل الإعلام العالمية التي تراقب ما يقوم به صاحب (27 عاماً)، مع والده الذي قام قبل عدة أيام بمتابعة المدافع سيرجيو راموس قائد كتيبة المدرب الفرنسي زين الدين زيدان على حسابه الرسمي في مواقع التواصل الاجتماعي "إنستغرام".

وختمت أن البرازيلي نيمار دا سيلفا لم يقم بخوض أي مباراة مع نادي باريس سان جيرمان في الدوري الفرنسي للموسم الجديد 2019/2020، لكن من الممكن أن يظهر مع كتيبة المدرب الألماني توماس توخيل مرة أخرى، ليعيد لم الشمل مع جماهير بطل المسابقة المحلية بالموسم الماضي، بعدما تعرض لهجوم شرس من أنصار فريق العاصمة الفرنسية مع انطلاق الموسم الحالي.