معارك في الرقة ومقتل مجموعة من "داعش" في البوكمال

معارك في محيط الرقة ومقتل مجموعة من تنظيم "الدولة الإسلامية" في البوكمال

28 مايو 2017
الصورة
معارك المليشيات الكردية و"داعش" مستمرة (فرانس برس)
+ الخط -
استمرت الاشتباكات العنيفة بين المليشيات الكردية وتنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش)، صباح اليوم الأحد، في ريف الرقة الشمالي، فيما قتلت مجموعة كاملة من عناصر التنظيم بغارة جوية على مقر لها في مدينة البوكمال بريف دير الزور شرق سورية.

وتحدّثت مصادر لـ"العربي الجديد" عن استمرار معارك الكر والفر بين المليشيات الكردية وعناصر تنظيم "الدولة الإسلامية" في محيط الفرقة 17 ومعمل السكر في ريف الرقة الشمالي شمال سورية، بالتزامن مع استهداف مواقع للتنظيم في الجبهات عبر الطيران المروحي التابع للتحالف الدولي.

وفي غضون ذلك، قصفت مليشيا "وحدات حماية الشعب الكردية" الأحياء الشمالية من مدينة الرقة بالمدفعية الثقيلة، وتركز القصف على أحياء الرميلة و23 شباط، ومنطقة دوار الصوامع، وأسفر عن أضرار مادية جسيمة.

كما وقصف طيران التحالف الدولي مواقع بالقرب من مدرسة الرشيد ومحيط المشفى الوطني ومدرسة معاوية ومنطقة الفرن في مدينة الرقة، بعدة غارات لم يتبين حجم الأضرار الناتجة عنها.

وفي سياق متصل، شن طيران حربي يرجح أنه تابع للتحالف الدولي غارة على مقر لتنظيم "داعش" في شارع الهجانة بمدينة البوكمال في ريف دير الزور الشرقي، ما أسفر عن دماره بشكل كامل ومقتل كل من كان فيه.

وذكرت مصادر لـ"العربي الجديد" أن مجموعة كاملة من الإعلاميين التابعين للتنظيم من جنسيات سورية وغيرها، قتلوا في الغارة التي استهدفت مقراً لهم في مدينة البوكمال الحدودية مع العراق ليلة السبت - الأحد.

إلى ذلك، قتل مدني وجرح آخرون بقصف مدفعي من مليشيا "وحدات حماية الشعب الكردية" على مدينة مارع الواقعة تحت سيطرة المعارضة السورية في ريف حلب الشمالي.

من جهة أخرى، تحدثت مصادر محلية عن وقوع إصابات بين المدنيين، فجر الأحد، جراء غارات من الطيران الروسي استهدفت قريتي السرمانية والقرقور في سهل الغاب بريف حماة الغربي، كما طاول القصف الجوي بأكثر من 15 غارة ناحية عقيربات في ريف حماة الشرقي، في حين قصفت قوات النظام السوري بالمدفعية قرية خلصة ومحيط قرية ريتان في ريف حلب الجنوبي مسفرة عن أضرار مادية.

ومن جانب آخر، أصيب مسؤول في "لواء عمر" التابع لـ "حركة أحرار الشام" المعارضة للنظام السوري، جراء إطلاق نار عليه من قبل مجهولين في قرية "كفر بطيخ" بريف إدلب الشرقي.