مضيفة تطرد 8 ركاب جادلوها من الطائرة... شاهد الحوار كاملًا

30 يونيو 2018
الصورة
شركة الطيران لم تعلق على الحادثة (تويتر)
+ الخط -
نشر مقطع فيديو يظهر مضيفة طيران تابعة لشركة دلتا الأميركية وهي تطرد ثمانية ركاب، بعد جدال معهم، حيث طلبت من إحدى المسافرات ضبط الهاتف المحمول على وضع الطيران.

وأظهر الفيديو مضيفة الطيران التي لم يذكر اسمها، وهي تزجر المسافرة روبين روجرز، من نيويورك، قبل أن تقلع الطائرة، من مطار فورت واين في ولاية إنديانا.

وقالت روجرز إن مضيفة الطيران وقفت أمامها بعد أن طلبت منها ضبط هاتفها على الوضع الصحيح، وادعت أنها حاولت أن تريها أنها فعلت ذلك، لكن المضيفة استمرت في الجدال معها، ووقتها بدأ مسافر آخر من الصف الخلفي بتصوير الموقف.

وقالت المضيفة بحسب تسجيل الفيديو "أنا أعرف ما سمعته، أنا لست بصدد الجدال معك، لا حاجة للجدال، تعليمات الطاقم هي تعليمات الطاقم".

وفي الوقت الذي كانت فيه روجرز تجادل بأنها وضعت هاتفها بالطريقة الصحيحة، قالت المضيفة "الآن يجب عليك ذلك، هل هو في وضعية الطيران؟".

وتدخل مسافر آخر بجانبها يدعى ريان ميلر قائلاً: "كنت بجانبها تماماً".

فردت عليه مضيفة الطيران: "هل ترغب بالبقاء أيضاً"، مشيرة إلى عدم السفر على متن الرحلة.

ثم أشارت المضيفة إلى جميع الذين أخذوا موقفاً من الموضوع وقالت إنها لن تتسامح معهم.


وتضمنت مجموعة الركاب المطرودين امرأة لاتينية بكت عندما علمت أنها لن تتمكن من أخذ طائرة أخرى لتصل إلى منزلها في تكساس في تلك الليلة، وفي تغريدة لها قالت روجرز إن تلك المرأة كانت تريد أن تصل إلى البيت لأن ابنها كان يجري جراحة في القلب.


وكذلك رجل ومعه طفل أجبر على مغادرة الطائرة.

وفي منشورها قالت روجرز إن تلك الحادثة كانت اتهاماً عنصرياً، لأنها صاحبة بشرة سوداء. وأرادت أن تشارك تجربتها كأحد الحوادث المؤلمة التي تقع في العالم والمجتمعات.

ولفتت إلى أن الحادثة قد تبدو صغيرة، لكن تلك الأشياء الصغيرة مهمة وتتحول فيما بعد إلى دوامة.

وبحسب صحيفة "ديلي ميل" فإن الشركة لم تقدم جواباً على استفساراتها حول الحادثة.