مصر: 18 إصابة بكورونا في المؤسسات الصحافية

27 مايو 2020
الصورة
اتخذت المؤسسات الصحافية إجراءات للوقاية (Getty)
+ الخط -

أعلن رئيس الهيئة الوطنية للصحافة في مصر، كرم جبر، الثلاثاء، تسجيل 18 إصابة بفيروس كورونا داخل المؤسسات الصحافية القومية (مملوكة للدولة)، بخلاف الإصابات المسجلة في المؤسسات الصحافية الحزبية والخاصة، وذلك بواقع 4 حالات في مؤسسة "الأهرام"، و6 حالات بمؤسسة "أخبار اليوم"، و4 حالات في "دار الهلال"، وحالتين في "وكالة أنباء الشرق الأوسط"، وحالة واحدة في كل من "روز اليوسف" و"الشركة القومية للتوزيع".

وقال جبر، في مداخلة هاتفية مع قناة "صدى البلد" الفضائية، إن الهيئة قررت إغلاق دورين في "وكالة أنباء الشرق الأوسط" الرسمية، إلى حين الانتهاء من أعمال التعقيم والتطهير، فضلاً عن غلق مؤسسة "دار الهلال" لمدة أسبوع قابلة للتمديد، مع توفير مؤسسة أخرى كبديل لطبع مجلة "المصور" الصادرة عنها، مشدداً على ضرورة تطبيق إجراءات التباعد الاجتماعي في هذه المؤسسات، وتحقيق الشفافية بالإعلان عن حالات الإصابة الجديدة.

وأشار جبر إلى أن مجالس إدارات المؤسسات الصحافية القومية قررت عدم التعنت في مواعيد الحضور والانصراف للصحافيين حفاظاً على سلامتهم، وعدم تكدسهم في صالات التحرير، ومنع دخول الصحافيين لأماكن العمل إلا بعد ارتداء الكمامة الطبية، مع الإقرار بأحقية الصحافي أو العامل بالامتناع عن الحضور إلى مقر العمل، في حالة اكتشاف حالات إصابة مؤكدة بفيروس كورونا داخل المؤسسة.

ونوه جبر إلى أهمية التوسع في عمل الصحافيين إلكترونياً "أون لاين"، والسعي نحو حل مشكلة العجز في أعداد الكمامات الطبية، ومواد التطهير داخل المؤسسات الصحافية، مستطرداً أن إغلاق المؤسسة الصحافية ليس معناه وقف إصداراتها، والتي يمكن تنفيذها وطباعتها في مؤسسات أخرى، مع انتظام صرف الرواتب لجميع الصحافيين شريطة عدم رفع أي مطالب فئوية، أو استغلال أزمة كورونا في الضغط على أجهزة الدولة.

المساهمون